وزير الخارجية يكشف عن أسباب ذهاب وفد مصري إلى طرابلس

المستقلة/-أحمد عبدالله/ كشف وزير الخارجية سامح شكرى أنه قد تم إيفاد وفد من أجهزة الدولة المختلفة ووزارة الخارجية والأجهزة الأمنية إلى ليبيا لاستكشاف مدى إمكانية استئناف التواجد المصرى فى العاصمة الليبية طرابلس وأيضا التواجد القنصلي فى بنغازي.

وأضاف “شكري” إلى وجود تشاور على مستوى وزارة الخارجية الليبية وأيضا مشاورات سياسية مع القيادات الليبية الجديدة خلال زيارة الوفد المصرى لتناول مجمل الأوضاع الأمنية حاليا فى طرابلس وبنغازى.

وأوضح أن مصر ترتبط بعلاقات خاصة مع الشعب الليبى ولا تدخر جهدا لتحقيق مصالحهم، مؤكدا أن مصر سوف تظل منخرطة بقوة فى الشأن الليبى لمصلحة الليبيين أنفسهم، فمصر ليس لديها مصلحة فى ليبيا.

وقال وزير الخارجية ردًا على أسئلة الصحفيين خلال المؤتمر الصحفى المشترك الذى عقده اليوم الأربعاء مع نظيره الباكستاني “شاه محمود قريشي” إن التطورات الدولية التى نشهدها بخصوص الأزمة الليبية وانتخاب سلطة تنفيذية تعمل على عقد الانتخابات فى ديسمبر المقبل بالإضافة إلى الجهود المتوالية التي قامت بها مصر خلال الفترة الماضية لرعاية العملية السلمية ووقف إطلاق النار والتوصل إلى تفاهم بين القيادات العسكرية وفى إطار المشاورات ايضا الخاصة بالتعديلات الدستورية والتفاعل مع الاطراف الدولية المهتمة بالشأن الليبى

التعليقات مغلقة.