الحزب الإسلامي يدعو لجهد استثنائي ينقذ نازحي نينوى

 

(المستقلة)..وصف الحزب الإسلامي العراقي ، أوضاع النازحين من أهالي نينوى بالمأساوية ، قائلا : ان ما تمر به مخيمات النازحين في هذه الظروف الجوية القاسية امر يدعو للقلق على مصير اﻵلاف من سكانها  .

ودعا الحزب في تصريح صحفي الحكومة للقيام بجهد استثنائي يشمل كافة الوزارات المعنية بهذا الملف ، والعمل وفق أولوية تلبية احتياجات المخيمات من الأغطية والغذاء بشكل عاجل ، مشددا على ان الصور المؤلمة التي تنقل من مخيمات النازحين تخاطب انتماءنا  الوطني ، وتدعونا لبذل اقصى ما نمتلك من جهد وطاقة وامكانيات لعلاجها .

كما اوضح بأن جرائم تنظيم داعش الإرهابي ، تجعلنا قبالة واجب كبير وهو اتمام تحرير المحافظة بشكل كامل وانقاذ الآف المحاصرين من عمليات القتل اليومية التي تشهدها ارض نينوى ، فضلا عن تأمين احتياجات المناطق المحررة ، وتوفير المستلزمات والاحتياجات الضرورية ، مؤكدا إن جهد الاغاثة الحالي لا يكفي لمعالجة الواقع الصعب الحالي ويحتاج زيادة ودعما أكثر .

اترك رد