وزيرة خارجية السودان: الملء الأول لسد النهضة طعنة في ظهرنا من إثيوبيا

المستقلة/-أحمد عبدالله/ قالت وزيرة خارجية السودان مريم الصادق المهدي، إنه لا يمكن التهاون في سيادتنا على أراضينا، مؤكدة “نرفض الدخول في أي مواجهات عسكرية لحل قضية سد النهضة”، وذلك حسبما أفادت قناة العربية.

وشددت وزيرة الخارجية السودانية، أن الملء الأول لسد النهضة طعنة في ظهرنا من إثيوبيا، قائلة إن سد النهضة تحول منذ العام الماضي إلى خطر وسلاح ضدنا.

وفى سياق متصل، كان بحث وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين مع وزيرة خارجية السودان مريم الصادق المهدي تداعيات أزمة “سد النهضة” على المنطقة.

وذكرت الخارجية العراقية – أنه خلال الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب، الذي تستضيفه قطر، جرى بحث العلاقات الثنائيَّة وسُبل تعزيزها بين البلدين الشقيقين، كما جرى مُناقشة أهم القضايا على الساحة الإقليمية، وخاصة أزمة سد النهضة وتداعياتها على المنطقة.

وأكد وزير الخارجية العراقي حرص بلاده على الحوار والمفاوضات لحل جميع المشاكل بالطرق القانونية والجلوس إلى طاولة الحوار للحيلولة لمنع التصعيد وإرساء السلم والأمن الدوليين.

التعليقات مغلقة.