نصيف تطالب باستدعاء السفير التركي وتسليمه رسالة احتجاج على خلفية تصريحات أردوغان

بغداد (إيبا)… طالبت النائبة عن ائتلاف العراقية الحرة عالية نصيف الحكومة بتسليم السفير التركي رسالة احتجاج شديدة اللهجة ، على خلفية الدعوة التي وجهها رئيس وزراء بلاده رجب طيب أردوغان للقائمة العراقية والتحالف الكردستاني لتقديم شكوى في الأمم المتحدة ضد الحكومة العراقية .

وأوضحت في تصريح تلقته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا)… :” إن ما تناقلته بعض وسائل الإعلام حول قيام أردوغان بتوجيه دعوة للعراقية والتحالف الكردستاني لتقديم شكوى في الأمم المتحدة ضد الحكومة العراقية فيما لو كان صحيحاً فهذا يعد تدخلاً سافراً من قبل تركيا في الشأن العراقي الداخلي ، وعلى الحكومة التعبير عن رفضها الشديد لهذه التصرفات اللامسؤولة من قبل المسؤولين الأتراك “.

وأضافت :” لقد تعودنا من أردوغان طيلة الفترة الماضية اطلاق التصريحات المشحونة بالتحريض الطائفي والمفاهيم العنصرية ، ولا ندري هل انتهت المشاكل في تركيا لينشغل أردوغان بالقضايا العراقية؟ وما مصلحته من هذه التدخلات التي أساءت الى صورة تركيا أمام العالم وجعلتها دولة بغيضة تعتاش على أزمات الآخرين “.

وأشارت الى :” ان القائمة العراقية والتحالف الكردستاني شركاء في العملية السياسية ، واذا كانوا على خلاف مع الحكومة فالحوار كفيل بإصلاح ذات البين وتقريب وجهات النظر بين الفرقاء السياسيين ، دون الحاجة الى أية تدخلات خارجية في البيت العراقي “.

وشددت نصيف على :” ضرورة استدعاء السفير التركي وتسليمه رسالة احتجاج شديدة اللهجة ، تعبيرا عن الرفض الحكومي والشعبي لتدخلات أردوغان في الشأن الداخلي العراقي “. (النهاية)

اترك رد