مشاهدة التلفاز لأكثر من ساعتين يوميا يسبب التعاسة والتوتر

(المستقلة)…نتائج جديدة ومثيرة كشفت عنها دراسة علمية حديثة نشرت مؤخراً عبر صحيفة الديلى ميل البريطانية، حيث أفادت بأن مشاهدة التلفاز لأكثر من ساعتين يومياً تعزز فرص الإصابة بالتعاسة والتوتر.

وأوضح الباحثون أن معظمنا يعرف أن الجلوس أمام التليفزيون لساعات ضار بالصحة، وأنه يسبب البدانة، لكن أظهرت الدراسة الحديثة أنه أيضا ضار بعقولنا وقد يسبب الاكتئاب.

ولتأكيد نتائج الدراسة، قام الباحثون بتحليل بيانات 406 أشخاص عن مقدار الوقت المستغرق أمام التليفزيون، ووجدوا أن نحو 77% شاهدوا أكثر من ساعتين فى اليوم، فى حين شاهد 35% أكثر من ذلك بكثير.

وأظهرت الدراسة أن الذين قضوا أكثر من ساعتين فى اليوم أمام التليفزيون، كانوا أكثر اضطراباً، وارتفعت لديهم مستويات الاكتئاب والتوتر.

وأضافت الدكتورة مونيتا كارميكر، الحاصلة على دكتوراه من جامعة توليدو، أن السلوك المستقر يؤدى إلى مشاكل الصحة العقلية والمشاكل الطبية التى تزيد من أمراض القلب والشرايين وخطر الإصابة بمرض السكرى.

اترك رد