مجموعة مسلحة تهاجم منزل صحفي أيزيدي وتعتدي عليه ثم تلوذ بالفرار

 

(المستقلة)..ادان المرصد العراقي للحريات الصحفية الإعتداء الهمجي الذي قامت به مجموعة مسلحة ضد الزميل الصحفي الأيزيدي كاروان حجي باعدري والذي أدى الى تعرضه لإصابات بالغة وكدمات ورضوض وفقدان في الوعي أدى الى نقله الى المشفى لتلقي مزيد من العلاج، ولم يتسنى لذويه معرفة هوية المعتدين الذين لاذوا الفرار.

ونقل المرصد عن مدير مكتبه في كردستان خالد دربندي قوله، إن المعتدين هاجموا ،صباح اليوم الأحد، منزل كاروان الذي يعمل في صحيفة (صوت لالش) والواقع في قرية باعدرة الأيزيدية وقاموا بضربه حد الإعياء ما أدى الى فقدانه للوعي ونقله للمستشفى في قضاء شيخان، ثم الى مركز مدينة دهوك حيث مايزال تحت المراقبة الطبية.

وطالب المرصد العراقي للحريات الصحفية السلطات في إقليم كردستان بإتخاذ المزيد من التدابير لوقف مسلسل إستهداف الصحفيين والتنكيل بهم،  منوها الى انه لايعرف فيما إذا كان الإعتداء على كاروان بدوافع سياسية، أو بسبب عمله الصحفي وهو المرجح.

اترك رد