حركة المقاومة تستنكر بشدة زيارة وفد إعلامي عربي للكيان الصهيوني

المستقلة / – استنكر المكتب الإعلامي لحركة المقاومة الشعبية  بشدة زيارة وفد إعلامي ومدونين من دول عربية للكيان الصهيوني ، مؤكداً أن هذه الزيارات تطبيعيه من الطراز الأول وهى وصمة عار على كل من يمارسها .

وقال المكتب الإعلامي لحركة المقاومة الشعبية في بيان تلقت “المستقلة”نسخه منه اليوم الخميس ، انه يستنكر زيارة وفد إعلامي ومدونين من دول عربية للكيان الصهيوني بدعوة من وزارة خارجية الاحتلال , مؤكداً أن هذه الزيارات تطبيعيه من الطراز الأول وهى وصمة عار على كل من يمارسها ، في الوقت التي تواصل فيه حكومة الإحتلال جرائمها بحق شعبنا الفلسطيني وانتهاكاتها بحق الصحفيين والمؤسسات الإعلامية الفلسطينية.

وطالب المكتب الاعلامى ، الدول العربية والإسلامية التي تقف إلى جانب الشعب الفلسطيني في نضاله العادل ضد الإحتلال لرفع الغطاء الشعبي والرسمي عن هؤلاء الاعلاميين واتخاذ الإجراءات المهنية اللازمة ضدهم.

وكان  حساب ”إسرائيل بالعربية”، على موقع التواصل الاجتماعي توتير قد اكد  أن وفدا إعلاميا من دول عربية زار تل أبيب وقام بجولة في الأراضي المحتلة، إضافة إلى إجراء مقابلات مع عدد من المسؤولين.
وترمي هذه الزيارة وفق وسائل إعلام عبرية، للتعرف على المجتمع الصهيوني في فلسطين المحتلة.

واستبعدت مصادر إسرائيلية أن تكون دول أعضاء الوفد على علم بهذه الزيارة.

 

اترك رد