ترامب يتعرض الى صدمة قاسية في ولاية جورجيا

إعادة فرز الأصوات في جورجيا تثبت فوز بايدن

تعرض الرئيس الامريكي المنتهية ولايتة دونالد ترامب الى صدمة قاسية من ادارة ولاية جورجيا ، حيث أعلنت السلطات الانتخابية في الولاية ، مساء الخميس، أن إعادة الفرز اليدوية لأصوات الناخبين في الانتخابات الرئاسية التي جرت في الثالث من تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، ثبتت فوز الديمقراطي جو بايدن على الرئيس المنتهية ولايته الجمهوري دونالد ترامب.

وقال وزير شؤون الولاية براد رافنسبرغر في بيان إن ”المراجعة أكدت أن العد الآلي الأصلي يجسد بدقة الفائز في الانتخابات“.

وبهذا يصبح بايدن رسمياً أول مرشح ديمقراطي يفوز في الانتخابات الامريكية الرئاسية في هذه الولاية الجنوبية منذ ما يقرب من 3 عقود، على الرغم من مزاعم ترامب بأن الانتخابات شابتها عمليات تزوير واسعة النطاق.

وكانت نتيجة الفرز الآلي للأصوات أظهرت أن بايدن فاز على ترامب بفارق ناهز 14 ألف صوت فقط، وهو تقدم ضئيل للغاية استدعى وفقاً لقوانين الولاية إجراء عملية إعادة فرز يدوية للأصوات.

وتنص قوانين ولاية جورجيا على إجراء عملية فرز يدوية للأصوات بصورة تلقائية إذا ما كان الفارق يقل عن نصف نقطة مئوية بين المرشحين المتصدرين.

وفي ولاية أريزونا، رفض قاض يوم الخميس دعوى قضائية ساندها الجمهوريون استهدفت منع مسؤولي ولاية أريزونا من التصديق على فوز جو بايدن بالولاية، في انتكاسة قضائية أخرى للرئيس دونالد ترامب وحلفائه.

وقال جون هانا، قاضي الولاية في فينكس، إنه رفض طلبا قدمه الحزب الجمهوري في أريزونا لإصدار أمر قضائي بمنع مجلس المشرفين في مقاطعة ماريكوبا من التصديق على نتائج المقاطعة، حيث يعيش أغلب سكان أريزونا.

وأفاد مركز إديسون للأبحاث بأن الديمقراطي جو بايدن هزم ترامب بأكثر من 10 آلاف صوت في أريزونا، وهي إحدى الولايات التي اقتنصها للفوز بالسباق نحو البيت الأبيض بعد حصوله على 306 أصوات في المجمع الانتخابي مقابل 232 للرئيس.

وكان الجمهوريون طلبوا من هانا أن يأمر بمراجعة جديدة لبطاقات الاقتراع، إذ قالوا إنها تمت بطريقة خالفت قانون الولاية.

ولم يوضح القاضي لماذا رفض الطلب لكنه قال إنه سيصدر قريبا قرارا أكثر تفصيلا.

وقال القاضي إنه سيكون من ”غير المجدي“ السماح للحزب برفع دعوى جديدة، فيما يشير إلى شكوك عميقة إزاء القضية.

التعليقات مغلقة.