الكربولي للعبادي : الكثير من العاملين معك اصبحوا تجارا يحتكرون عقود الدولة لصالحهم

المستقلة / متابعة /- قدم رئيس حزب الحل جمال الكربولي عدة تساؤلات مشروعة موجهة لرئيس الوزراء السابق حيدر العبادي بمناسبة تبنيه خطاباً جديداً يُكثر فيه من انتقاد رئيس الوزراء عادل عبد المهدي وينسى مسؤوليته عن الكوارث التي حدثت خلال فترة حكمه.

وقال الكربولي في تغريدة على موقع التدوينات الصغيرة”تويتر” تابعتها ( المستقلة ) اليوم الثلاثاء ،  انه فترة حكمك شهدت ظهور أمراء الحروب وأصحاب الإقطاعيات الذين اثروا على حساب اموال العراقيين القاطنين في المحافظات المحررة بعد ان استباحوا بيوتهم وسياراتهم واراضيهم فأصبحوا من اصحاب المليارات”.

واضاف ان ” كثير من العاملين في مكتبك الخاص اصبحوا تجارا و مستثمرين يحتكرون عقود الدولة لصالحهم عن طريق شركات وهمية محققين أرباح مليارية مقابل خدمات لا وجود لها على الأرض”.

واوضح ان ” إدارتك كانت مسؤولة عن حدوث موجات نزوح مليونية وتغيير ديموغرافي قسري .. جرف الصخر أنموذجاً وفي في عهدك شُنت عمليات اختطاف واعتقال وتغييب وإخفاء قسري ذهب ضحيتها الاف الابرياء الذين مازال مصيرهم مجهولا ،، وكانت تجري تحت سمعك وبصرك”.

واشار الكربولي انه “في ظل قيادتك جرى تدمير المدن وإبادتها من على وجه الأرض ببشرها وشجرها وبهائمها،،أيمن الموصل والرمادي تشهد على ذلك”.

وتسائل الكربولي “فهل يستطيع رئيس الوزراء السابق والقائد العام للقوات المسلحة انذاك الكشف عن مصير المختطفين والمغيبين والمختفين قسراً في السجر ، والصقلاوية ، وسامراء ، والعلم ، وبزيبز ، و الرزازة ؟وهل تستطيع تسمية الجهات التي منعت ولازالت تمنع عودة أهالي جرف الصخر الى بيوتهم؟

متى ستصارح الشعب بالجهة التي اختطفت وغيبت الابرياء ، والمسؤولة عن منع عودة العوائل الى جرف الصخر و تحجب المعلومة عن الاعلام .. السيد العبادي.. هل كان عدم السماح لعودتهم قرارك أم كان القرار مفروضاً عليك ؟؟
قل الحقيقة وأرح ضميرك.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.