الفضيلة: قانون انتخابات المحافظات يكرس هيمنة الكتل السياسية النافذة

 

(المستقلة).. اعربت كتلة الفضيلة النيابية عن رفضها النظام الانتخابي الذي تضمنه مشروع انتخابات مجالس المحافظات (سانت ليكو المعدل) الذي يبدأ بالتقسيم على (1,7) .

وقال رئيس الكتلة النائب عمار طعمة ان هذا النظام ” يستبطن اعادة استنساخ ذات الكتل السياسية النافذة و يكرر نفس الوجوه السياسية التي اعترض الشارع على ادائها بشكل متكرر و مستمر”.

واضاف ” من الغريب و الجفاء للعدالة و المنطق ان يتم تشريع قانون انتخابات يمنع ترشح من حصل على اصوات تتجاوز العتبة الانتخابية وتحرمه من التمثيل وتهمل أصوات مريديه و ناخبيه بطريقة تركز الاقصاء و التهميش و تضيّق فرص المشاركة السياسية”.

وشدد طعمة على “ان اصلاح المشهد السياسي و بناء حياة سياسية مزدهرة ينطلق من اعداد قانون انتخابات منصف يوفر فرص متكافئة للتنافس و يهيء لبروز وجوه سياسية جديدة و قوى سياسية ناشئة  تقود الاصلاح و التغيير و تحرك الجمود السياسي الذي انهك المواطن و الوطن كثيرا”.

وحذر من “ان هذا النظام الانتخابي المقترح سيعيد فرز ممثلين يرتبطون بدرجة كبيرة بالقوائم السياسية بدلا من ارتباطهم المباشر بالناخبين و هو ما يفقد استقلالية قرار المرشح و انسجام مواقفه و خطواته مع تطلعات و رغبات الناخبين و يضعف الرقابة الجدية على السلطات و يعيقها جراء تسلط و هيمنة القوائم السياسية على مواقف المرشحين و قراراتهم”.

 

اترك رد