الحالة النفسية لها دور في زيادة او نقصان الوزن

(المستقلة)…هل للحالة النفسية دور فى زيادة أو نقصان الوزن؟، هذا السؤال يطرق فى أذهان الكثيرين خاصة الذين يتناولون الطعام حسب حالتهم النفسية، فقد نجد بعض الأشخاص عند شعورهم بالاستقرار والفرح يفرطون فى تناول الطعام، على الجهة الأخرى نجد أن الأشخاص المصابين بالاكتئاب أو التوتر والقلق النفسى، يسعون لتناول الأطعمة مرتفعة السعرات الحرارية كالحلويات.

وفى هذا السياق، أشار الدكتور محمد على أخصائى الطب النفسى، أن الحالة النفسية لها تأثير قوى فى زيادة أو نقصان الوزن، وهذا ما أكدته العديد من الدراسات الطبية، التى ذكرت أن الأشخاص المصابين بالاكتئاب هم الأكثر عرضة لزيادة الوزن والوصول للسمنة المفرطة.

ويتابع أخصائى الطب النفسى، أن هناك بعض التغيرات التى تحدث داخل المخ فتؤثر على الشهية، وذلك بسبب الضغوط النفسية والحرمان العاطفى. ويضيف أخصائى الطب النفسى، أن الأشخاص الذين يعانون من التوتر النفسى والقلق يميلون لتناول الأطعمة الغنية بالسكريات كالشوكولاتة والحلويات بجميع أنواعها، وذلك يرجع إلى اعتقادهم أن هذه الأطعمة ستحسن حالتهم النفسية، ولكنهم يفاجئون بأن أوزانهم معرضة للزيادة بشكل ملحوظ، وأيضا لا تتأثر صحتهم النفسية إلا بالسوء.

وينصح د.محمد أخصائى الطب النفسى، الأشخاص القلقين والمكتئبين، بضرورة تناول الأطعمة ببطء وتجنب الأطعمة الدسمة والغنية بالحلويات، وأهم نصيحة هى الابتعاد عن السبب الرئيسى فى شعورك بالاكتئاب والتوتر والقلق.

اترك رد