وفاء الكيلاني ترد على شائعات انفصالها من تيم حسن

المستقلة /- ضجت السوشيل ميديا في الأيّام الماضية القليلة بعد أن صدرت كمية من الأخبار التي تشير الى إنفصال الإعلامية وفاء الكيلاني عن زوجها الممثل تيم حسن، دون التوضيح عن الأسباب الرئيسية حول ذلك، وبدأت التساؤلات تدور في الوسط الفني والإعلامي إذا كانت هذه المستجدات التي تطال الثنائي صحيحة، وإذا كانت رحلة الإنفصالات التي يشهد عليها هذا العام طالتهما أيضاً!

من هنا قررت وفاء الكيلاني الرد بطريقة مميّزة على كل تلك الأخبار التي طالتها في الفترة الأخيرة وطالت زواجها، من هنا خصصت ستوري عبر حسابها الرسمي على إنستقرام ظهرت فيها وهي تحتضن زوجها تيم حسن دون أن يظهر وجهه في الصورة، وكأنّها ترد بطريقة غير مباشرة وتؤكد أنّ كل ما ورد عنهما مجرد شائعات لا أكثر.

وتم تداول الصورة العفوية لوفاء الكيلاني مع زوجها تيم حسن بشكلٍ كبير عبر السوشيل ميديا، وربما يعود السبب لكل المنشورات السابقة التي سلطت الضوء على إنفصالهما.

وأتت الترجيحات حول إنفصال وفاء الكيلاني وتيم حسن مع التغريدات التي كانت تكتبها الإعلامية المصرية في الفترة الأخيرة، والتي كانت تتمحور حول الفراق والندم والتجاهل، أمّا السبب الرئيسي لتداول كمية الأخبار كان بعد نشر صفحة “إيلي باسيل” عبر إنستقرام تدوينة أشار فيها الى أنّهما إنفصلا وتمت إجراءات الطلاق، إلّا أنّ كل من وفاء وتيم إلتزما الصمت حينها حيال هذا الأمر.

فيما انهالت تعليقات رواد السوشيل ميديا والجمهور العربي على المنشور الذي سبّب بلبلة كبيرة في الوسط الفني، ولكن من يُتابع وفاء الكيلاني وتيم حسن على مواقع التواصل الإجتماعي يُلاحظ أنّهما لم يحذفا المنشورات والصور التي تجمعهما معاً.

هذا وكانت وفاء الكيلاني شاركت متابعيها عبر تويتر ببعض التغريدات التي تخصصها لفئة “أقوال” على تويتر، حيث قالت: “أكثر الناس حرصاً على عدم إثارة الفزع في قـلوب الطيور..

هو الصياد.. الذي يقتلها ..

فلا تنخدعوا”.

التعليقات مغلقة.