فيان دخيل تحذر من اشاعات قبل تحرير الموصل

(المستقلة)..حذرت النائبة عن محافظة نينوى فيان دخيل ،”من اشاعات مغرضة بدأت الماكنة الاعلامية المعادية تطلقها مع اقتراب انطلاق عملية تحرير مدينة الموصل والأقضية والنواحي المحيطة بها”.

ودعت دخيل ،”جميع الاطراف الى التعامل بحذر شديد مع التطورات المرتقبة لمعركة تحرير الموصل التي باتت على الابواب ، وكون الفسيفساء القومي والديني والمذهبي يحتم على الجميع ، التعاون مع القوات المشاركة في عمليات التحرير من البيشمركة والجيش والحشد الشعبي وحشد العشائر الوطني”.

وحذرت ،”من وجود نوايا غير سليمة لدى بعض الاطراف التي تعمل على بث اشاعات مغرضة مع انطلاق المعركة ، والصاق تهم بالايزيديين من اهالي بعشيقة وبحزاني ، زاعمة بانهم مستعدون لاعمال نهب انتقامية من الموصل واطرافها”.

وشددت على”ان الايزيديين في بعشيقة وبحزاني معروفين للجميع ، وتاريخهم نقي منذ الازل ومنذ نزوحهم من مناطقهم قبل اكثر من عامين ، دائما يطالبون بان يكون القانون والقضاء هو الفيصل في محاسبة من اجتاح ونهب مناطقهم ، وكذلك بقية مكونات سهل نينوى من الاخوة المسيحيين والشبك والتركمان وغيرهم”.

وقلت ان “الكل تجمعهم ثقافة التسامح والتعايش فيما بينهم منذ قرون ، والامل من جميع ابناء سهل نينوى في ان لا تحدث اعمال شغب منفلتة ، ودور العقلاء والحكماء منهم مهم ان يكون حاضراً ، والقيام بدورهم الوطني والاخلاقي خلال الايام القادمة الحافلة بالاحداث الجسيمة خلال معارك التحرير”.(النهاية)

اقرأ المزيد

اترك رد