شرطي ينسى مسدسه داخل مدرسة في شيكاغو

شرطي ينسى مسدسه داخل مدرسة في شيكاغو

 

المستقلة / أوردت شبكة “إيه بي سي” الإخبارية الأميركية، إن شرطيا نسي مسدسه داخل مرحاض مخصص لطالبات مدرسة أساسية بمدينة شيكاغو.

و أخضعت السلطات الأميركية في ولاية إلينوي  الشرطي للتحقيق، بعدما ارتكب خطأ قاتلا كاد يتسبب في جريمة.

ويعمل الشرطي كرجل أمن في هذه المدرسة خارج ساعات عمله الرسمي في الشرطة.

وقالت الشبكة إن 3 طالبات عثرن على المسدس في المرحاض وسط يوم دراسي، وسرعان ما أبلغن مدرستهن بما وجدنه.

وتحرك أمن المدرسة سريعا حيث صودر السلاح الناري، فيما تم فتح تحقيق داخلي في المدرسة بحق الضابط الذي لم تكشفه هويته، إلى جانب تحقيق السلطات.

ومن المرجح أن يواجه الضابط المقصر في عمله إجراءات تأديبية فقط، ولن يتطور الأمر إلى توجيه تهم جنائية.

وتنطوي خطورة الحادث من كون مدينة شيكاغو تعتبر على نطاق واسع “عاصمة للجريمة” في الولايات المتحدة، بسبب تفشي العنف والعنصرية فيها.

وفي حال وقع السلاح في الأيدي الخطأ، كان من الممكن أن يؤدي ذلك إلى وقوع جريمة في المدينة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.