“تعويض 10 مليون جنيه” رانيا يوسف تقاضي قناة الرشيد العراقية

المستقلة/- منى شعلان/ تقدمت الفنانة المصرية رانيا يوسف ببلاغ إلى النائب العام المستشار حمادة الصاوي، ضد قناة “الرشيد” العراقية وأحد المذيعين العاملين بها.

وأوضح طارق العوضي محامى الفنانة المصرية: أنه “سيقيم دعوى تعويض ضد القناة بمبلغ 10 ملايين جنيه (نحو 637 ألف دولار)، إثر ما قامت به القناة والمذيع من مخالفات شكلت جرائم جنائية يعاقب عليها القانون و مخالفات لقواعد عمل القنوات الأجنبية بمصر”.

وتابع: ” أن آخر تلك المخالفات، كان إقامة مؤتمر صحفي تناول بث أخبار كاذبة والتشهير برانيا، فضلا عن ارتكاب جريمة محاولة التأثير على سير القضايا المنظورة أمام المحاكم، إضافة إلى استغلال الحلقة استغلالا سياسيا رفضته الفنانة رانيا يوسف حينها وما زالت ترفضه”.

وأضاف : “أن الدعوى تأتي لتعويض موكلته عما أصابها من أضرار مادية وأدبية جراء ما قاما به من بث دعايات وأخبار كاذبة ونشر حلقة مغايرة للحقيقة والادعاء عليها بما لم يحدث”.

ولفت إلى أنه تقدم بشكوى سابقا إلى المجلس الأعلى للإعلام، وكذلك شكوى إلى سفير العراق بمصر “مدعمة بالمستندات والتسجيلات الصوتية”.

وفى سياق متصل ، أجّلت المحكمة الاقتصادية، اليوم السبت، نظر الدعوى المقامة من الإعلامي العراقي نزار الفارس ضد الفنانة رانيا يوسف، والتى يطالب فيها بالتعويض بمبلغ قدره 5 ملايين جنيه بسبب سبه وقذفه على مواقع التواصل الاجتماعي، لجلسة 20 مارس الجارى، مع إمهال رانيا يوسف آخر أجل للحضور بنفسها.

يذكر أن محكمة جنح قصر النيل برّأت رانيا يوسف من اتهامها بارتكاب جريمة الفعل العلني الفاضح والإفساد وازدراء الأديان، خلال تصريحات أدلت بها في لقاء تليفزيوني مع الإعلامي نزار الفارس.

كانت نيابة قصر النيل تلقت بلاغًا ضد الفنانة رانيا يوسف، بعد تصريحاتها في لقاء تليفزيوني مع الإعلامي نزار الفارس، في برنامج “مع الفارس” على إحدى الفضائيات، وتحدثت بشكل يجعلها تحت اتهامات جريمة الفعل العلني الفاضح، وأصدرت النيابة قرارًا بإحالة البلاغ للمحاكمة.

 

 

 

التعليقات مغلقة.