بعد مهاجمتها.. نادية الجندي تعتذر لجمهور شادية: لم أقصد الإساءة

المستقلة/- منى شعلان/ تعرضت الفنانة المصرية نادية الجندي لهجوم حاد من أسرة وجمهور الفنانة الراحلة شادية، بعد حديثها عن الفنان عماد حمدى ، كونه هو من صنع نجومية الراحلة شادية خلال فترة زواجهما، ولولاه ما كانت حققت ذلك النجاح المدوي، ما دفعها للانفصال منه والتمرد عليه، جاء ذلك خلال خلال استضافتها في برنامج “السيرة” مع الإعلامية وفاء الكيلاني.

لترد ناهد شاكر، ابنة شقيق الراحلة شادية للرد على تصريحات الجندي، وكتبت عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، قائلة: “كنت عماله بدور على رد مناسب على العنجهية ديه، مش عارفة أجمع صدمتي فى وفاة الدكتور شاكر عبد الحميد ملخبطاني والحمد لله جمهور شادية رد أحسن منى ألف مرة.. تحية وشكر لكل المحبيين ربنا يسعد قلبكم يارب، 82 سنة برضوا كتر خير الدنيا”.

وسرعان ما ردت الفنانة نادية الجندي، على تلك الانتقادات، قدمت اعتذاراً عما قالته ، مشيرة إلى أنها لم تقصد الإساءة، وعقبت قائلة: “شادية فنانة وإنسانة عظيمة، ولم أقصد أي إساءة إطلاقًا، ولم يصدر على لساني هذا الكلام، كل اللي أقصده أن سبب طلاقها ومعاناتها مع الراحل عماد حمدي هو الغيرة الشديدة فقط، لكن طول عمري أكن لها كل حب واحترام، واشتغلت معها في فيلم ميرامار، الله يرحمها كانت عظيمة، تحياتي للجميع”.

ومن جانبها نشرت ابنة شقيق الفنانة شادية صورة من توضيح نادية الجندي، وذلك عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وعلقت: “شكرًا للتوضيح وبكدة الموضوع خلص”.

التعليقات مغلقة.