بعد القبض عليه.. كيف وقع “عنتيل الجيزة” فى قبضة الأمن المصري؟

المستقلة/ منى شعلان / شغلت قضية “عنتيل الجيزة” ، الرأى العام المصرى ، خلال الأيام الماضية ، حتى تمكنت مباحث الجيزة أمس من ضبط “عنتيل الجيزة” لممارسة الرذيلة مع السيدات، وقيامه بتصويرهن، بعد انتشار عدد من مقاطع الفيديو والتي تجمعه مع سيدات في أوضاع مخلة، وتم التحقيق معه وحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وكانت البداية عندما إكتشف أحد الأشخاص خيانة زوجته له ، وأنها على علاقة بجزار ، وبطريقة ما حصل الزوج على هاتف الجزار، وتبين بفحصه احتواءه على عشرات الفيديوهات والصور لنحو ١٦ سيدة.

وسرعان ما تداولت مواقع التواصل الاجتماعي ، مقاطع الفيديو التى تظهر عنتيل الجيزة ، فى أوضاع خادشة للحياء مع سيدات ، وعقب إجراء التحريات تم تحديد هويته وضبطه.

وبمواجهة عنتيل الجيزة ، اعترف بتلك الوقائع والاتهامات الموجهة له، وممارسته الرذيلة مع عدد من السيدات وتصويرهن في أوضاع مخلة، كما تحرر المحضر اللازم وأخطرت النيابة للتحقيق.

كما توصلت النيابة لأربعة من ضحايا عنتيل الجيزة حتى الآن ، وتم القبض عليهن مساء أمس ، وتحرر المحضر اللازم، وجارى التحقيق معهن ، واستماع أقوالهن ، وإعترفت إحدى المتهمات أمام الأجهزة الأمنية، إنها تعرفت على عنتيل الجيزة، على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ، بعد أن أعلن لها عن رغبته في الزواج، وأشارت إلى أنها خرجت معه أكثر من مرة ، ووافقت على إقامة علاقة غير شرعية مع عنتيل الجيزة مقابل الحصول على مبالغ مالية.

عنتيل الجيزة يعمل جزارا في الأربعينات من العمر ، ومتزوج ولديه أطفال ، ونفذ عنتيل الجيزة ، تلك الوقائع داخل شقة مستأجرة بمركز أوسيم شمال محافظة الجيزة بالقاهرة.

التعليقات مغلقة.