انطلاق اعمال مؤتمر المرأة الريفية على مستوى المحافظات في بغداد

(المستقلة)..بدأت اليوم في بغداد اعمال مؤتمر اعداد خطة عمل تفصيلية للدورات التدريبية والتـثـقـيـفـيفة للنساء الريفيات لعام 2015 في فندق المنصور بحضور ممثلي  عدد من المحافظات عن دوائر الارشاد الزراعي.

المؤتمر الذي عقدته اللجنة العليا للنهوض بواقع المرأة الريفية التي ترأسها وزارة الدولة لشؤون المرأة تحت شعار “المراة الريفي، الواقع والتحديات” تستمر اعماله لمدة يومين.

تضمن اليوم الاول كلمات لرئيسة اللجنة وزيرة الدولة لشؤون المرأة بيان نوري توفيق والمدير التنفيذي صادق جعفر المحمداوي ومسؤولين آخرين. وسيناقش في اليوم الثاني بواقع جلستين صباحية ومسائية، وضع الخطة التدريبية والتـثـقـيـفية للنساء الريفيات في العام القادم.

وقالت نوري في كلمة لها “تشعر وزارة الدولة لشؤون المرأة بضرورة اكساب النساء الريفيات المهارات اللازمة، ومنحنهن قروضاً عينية لانشاء مشاريع صغيرة مدرة للدخل، فضلاً عن الاهتمام بالجوانب الاجتماعية والتعليمية والصحية، ومواكبة التطورات العالمية في مجال الارشاد الرزاعي والاقتصاد المنزلي والنشاطات التنموية”.

واكدت ان اللجنة اقامت في السنة الماضية اكثر من خمسين دورة ومنحت عشرات القروض للنساء الريفيات، وستحرص على مواصلة برامجها بشكل اوسع في السنة الاخيرة مع الاخذ بنظر الاعتبار التحديات القائمة والفرص المتاحة.

واشارت الى عدد من الاحصاءات الخاصة بالمرأة الريفية ابرزها ان نسبة الامية تبلغ 43%، و5%  فقط من النساء الريفيات يعملن بأجر. لافتةً الى ان الوزارة واللجنة على دراية كاملة باوضاع النساء الريفيات وتعمل جاهدة وبالتعاون مع الجهات ذات العلاقة الى تغيير هذه الارقام بالاتجاهات الايجابية، وعبرت عن املها في ظهور ملامح التغيير عام 2015.DSC_0001

من جانبه اكد المدير التنفيذي صادق المحمداوي ان اللجنة التي تشكلت بامر ديواني قامت بادوار هامة عبر تعاونها مع  مع دائرة الارشاد والتدريب الزراعي  ومع الاتحاد العام للجمعيات الفلاحية ونقابة المهندسين الزراعيين، وناشد اعضاء اللجنة العليا للنهوض بواقع المراة الريفية الى الضغط على الجهات التي يمثلونها لرفع اهتمامها بقضايا المرأة الريفية، كما دعا الى تشريع قوانين تضمن واقعاً افضل للمرأة الريفية.

كما اكد مدير عام الارشاد والتدريب الزرعي ليث المالكي ان دائرته نفذت 179 نشاطاً ضمن البرنامج البيئي والصحي وبلغ عدد المستفيدات فيه (3449) امرأة ريفية، ونفذت 232 ندوة ارشادية متعددة الاختصاصات بلغ عدد المستفيدات فيها (4531) كما نفذت (13) مشروعاً لمواقع مختلفة شملت تربية الدواجن واستخدام الماور في زراعة الاعلاف الخضراء وزراعة الفطر الاستوائي)

وفي كلمتين لرئيس لجنة الزراعة والمياه في مجلس النواب فرات التميمي ورئيس اتحاد عام الجمعيات الفلاحية اكدا دعمهما للجنة المراة الريفية واستعدادهم التام لخدمة المرأة الريفية في جميع محافظات العراق.(النهاية)

اترك رد