الجربا يؤكد ضرورة تسليح العشائر العربية في نينوى

(المستقلة).. اكد عضو مجلس النواب عن محافظة نينوى النائب احمد مدلول الجربا  ضرورة تسليح واشراك العشائر العربية الموصلية في اي خطوة تقدم عليها الحكومة لتحرير المحافظة وبتنسيق وتعاون عالي المستوى مع التحالف الدولي ، مبينا ان نينوى لها خصوصية كبيرة وعملية تحريرها ليست بالشئ المستحيل لكنها بنفس الوقت بحاجة الى جهد وتعاون من جميع الاطراف.

وقال الجربا في بيان صحفي لمكتبه الاعلامي ، الثلاثاء ،ان “تحرير نينوى من الدواعش هو امر محسوم عاجلا ام اجلا ، وقلناها سابقا مرات عدة ونكررها اليوم بان الارهاب الداعشي لن يبقى الى الابد في نينوى وستعود المحافظة الى سابق عهدها واحدة موحدة وربما اقوى من الفترة التي سبقت دخول الدواعش لها”.

واضاف ان “وضع نينوى هو وضع معقد جغرافيا ومكوناتياً وبحاجة الى تنسيق كبير بين جميع الاطراف وان يكون بحضور ودعم قوي من التحالف الدولي سواء من خلال الغطاء الجوي الكثيف والدعمين اللوجستي والاستخباري والاهم من هذا كله تسليح عشائرئها العربية بشكل مباشر اسوة بما حصل من دعم لاقليم كردستان ، وهذا الامر نعتبره من الامور الستراتيجية والحيوية التي ان تم التغاضي فان عملية تحرير المحافظة سيكون امرا مستعصيا ومستحيلا ولن يصل بنا الى النتائج المرجوة”.

واشار الجربا الى ان “اهل مكة اعرف بشعابها وعشائر نينوى تملك من العزيمة والهمة العشائرية والمعرفة بخفايا مدنهم مايجعلهم سلاحا ذو حدين فأما تسليحهم ودعمهم لتحرير اراضيهم المغتصبة من الدواعش ومسك الارض لضمان عدم عودة الارهاب اليها او تهميشهم والذي ان حصل  لاسمح الله فستكون له مردودات سلبية وهو امر لانريده ولايتمناه اي عراقي غيور على ارضه وشعبه”.

اترك رد