إيرانيون ولبنانيون..وزير الداخلية اليمني يكشف عن هوية منفذي تفجير مطار عدن

المستقلة/-أحمد عبدالله/أعلن وزير الداخلية اليمنى، اللواء الركن إبراهيم حيدان، عن هوية منفذي الهجوم الإرهابى الذى استهدف مطار عدن الدولى، الايام الماضية، بالتزامن مع وصول الحكومة، برئاسة الدكتور معين عبدالملك، إلى العاصمة المؤقتة عدن.

وقد أكد وزير الداخلية اليمني في تصريحات صحفية له، ضلوع  ميليشيا الحوثي الانقلابية وخبراء إيرانيين ولبنانيين في الهجوم الإرهابي الذي راح ضحيته عدد كبير من الشهداء والجرحى بحسب ما اوردت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية سبأ.

وأفاد وزير الداخلية اليمني بأن منفذي الهجوم كانوا يهدفون القتل العمد لرئيس وأعضاء الحكومة، مؤكدا أن ذلك يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي والإنساني وجريمة حرب متكاملة الأركان تستوجب موقفا دوليا واضحا وصريحا ضد مرتكبي الجريمة الإرهابية.

وبين الوزير اليمني ان ميليشيا الحوثي والخبراء الإيرانيين واللبنانيين قاموا بتنفيذ الهجوم الإرهابي باستخدام ثلاثة صواريخ باليستية متوسطة المدى أرض – أرض يبلغ مداها من 70 إلى 135 كم، حيث تم اطلاق الصواريخ من مناطق سيطرة الانقلابيين الحوثيين ومسارها قادمة من اتجاه الشمال مائل إلى الغرب.

التعليقات مغلقة.