وفاة الشاعر والكاتب المصري فؤاد حجاج عن عمر ناهز 92 عاما

المستقلة/-أحمد عبدالله/توفى صباح اليوم السبت، الشاعر المصري، فؤاد حجاج، مؤلف كلمات المقدمة والنهاية للمسلسل المشهور “حديث الصباح والمساء”.

وكتبت الصفحة الرسمية لحجاج عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “توفي إلى رحمة الله تعالى والدي الأستاذ فؤاد حجاج وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

وأصدر فؤاد حجاج، الذي ولد عام 1928، ديوانه الأول في عام 1971 تحت عنوان “وادي الخوف” رثى فيه الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بثلاث قصائد متتالية، وفي عام 1973 أصدر ديوانه الثاني “في المحكمة”، ثم ديوان “غنوة المطر” في عام 1987، وصدرت الطبعة الثانية في 2003 ، ثم دراسة مشتركة مع الفنان إبراهيم الأزهري، أمين عام اتحاد العمال، والدراسة بعنوان “العمال والمسرح”، ثم “يوميات عبد العال” وهي قصيدة درامية بشعر العامية تتناول موضوع الغربة في حياة الإنسان المصري الذي يبحث عن لقمة العيش والستر.

كذلك كتب حجاج مجموعة من الأعمال الأخرى مثل كتاب بعنوان “محاكمة شخصيات نجيب محفوظ”، و”نور النار”، و”فتافيت الجمر”، و”قطار الحواديت”.

التعليقات مغلقة.