نصيف تنتقد مشاركة نواب في الاعتصامات بدلا من السعي لتلبية مطالبهم في البرلمان

بغداد (إيبا)… انتقدت النائبة عن ائتلاف العراقية الحرة عالية نصيف  مشاركة بعض النواب في الاعتصامات في عدد من المحافظات بدلا من السعي لتلبية مطالب المعتصمين في مجلس النواب ، نظرا لكون مطالب المتظاهرين يمكن تلبيتها داخل البرلمان ومعظمها لايتعلق بالحكومة “.

وقالت نصيف في تصريح تلقته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا) اليوم الخميس انه ” كان الاجدر بالنواب المشاركين في الإعتصامات ان يتعاملوا مع التظاهرات بطريقة حيادية انطلاقا من كونهم اعضاء في مجلس النواب ، من خلال النظر في مطالب المتظاهرين داخل البرلمان بدلا من جعل أنفسهم عرضة للشك بأنهم يسعون لتحقيق مكاسب سياسية على حساب المتظاهرين “.

وأضافت ” ان مشاركة هؤلاء النواب في التظاهرات سيجعلهم يتحملون تبعات أية مخالفات قانونية تحدث فيها ، كرفع أعلام ما يسمى بالجيش العراقي الحر ” ، مشيرة الى ” ان وجود هؤلاء النواب في ساحات الإعتصام يمكن تفسيره على انهم عجزوا عن حل مشاكل المواطنين من خلال دورهم في البرلمان ، فعلى سبيل المثال فيما يخص قانون المساءلة والعدالة هناك نسخة معدلة في مجلس النواب بإمكانهم الضغط لتمريرها”.

وتابعت نصيف ان” قانون العفو العام هو الآخر جاهز للتصويت عليه ، وكذلك الحال بالنسبة للمادة 4/ ارهاب التي بإمكان السلطة التشريعية ان تعيد النظر فيها ، وبناءا على ذلك يمكن حل هذه المشاكل في البرلمان ، الا اذا كانت مشاركة هؤلاء النواب تقف وراءها مآرب اخرى “.

وتشهد محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين تظاهرات منذ ايام احتجاجا على اعتقال حماية وزير المالية رافع العيساوي في 20 من الشهر الماضي ومطالبة بخروج المعتقلات والمعتقلين من السجون، ومطالب اخرى اتسع نطاقها,فيما وشارك اعضاء مجلس نواب من القائمة العراقية  في التظاهرات والاعتصامات ” .(النهاية)

اترك رد