مواجهة مرتقبة بين ميسي ورونالدو

المستقلة/- يبدو أن الصيف الحالي سيشهد صداما جديدا بين الأسطورتين كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس وليونيل ميسي قائد برشلونة.

ومن المقرر عودة لاعبي البارسا لمرافق تدريبات النادي يوم 12 يوليو/ تموز المقبل، لبدء فترة الإعداد للموسم الجديد، لكن بدون اللاعبين الدوليين، الذين يخوضون غمار بطولتي يورو 2020 وكوبا أمريكا 2021.

وكشفت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الكتالونية عن برنامج مباريات البارسا التحضيرية للموسم، والذي سيبدأ بمواجهة ضد شتوتجارت، تاسع البوندسليجا، في الأراضي الألمانية.

وبعد العودة من ألمانيا، سيخرج برشلونة مجددا لمواجهة فياريال بطل الدوري الأوروبي خارج إسبانيا، قبل العودة للعب مباراته السنوية المعتادة في كأس خوان جامبر.

وأفادت الصحيفة بأن منافس الفريق الكتالوني في تلك المباراة، سيكون يوفنتوس الإيطالي، الذي يضم بين صفوفه الأسطورة رونالدو.

وبذلك، فإن الأرجنتيني ليونيل ميسي أسطورة برشلونة، على موعد مع صدام جديد مع غريمه التقليدي، الذي اصطدم به الموسم الماضي بملعب كامب نو، وانتهت المواجهة بفوز اليوفي بثلاثية دون رد، كان بطلها رونالدو بإحرازه ثنائية ضمن منافسات دور مجموعات بطولة دوري أبطال أوروبا.

ولم يحدد النادي الكتالوني حتى الآن موعد مباراة كأس خوان جامبر، لكنها على الأرجح ستقام في الأسبوع الذي سيسبق موعد انطلاق الدوري الإسباني، أي في النصف الأول من أغسطس/ آب المقبل.

وبعد انطلاق منافسات الليجا، سيخوض البارسا مباراة ودية أخرى ضد مانشستر سيتي الإنجليزي، حيث اتفق الناديان على أن تقام مباراة أخرى بين فريقي السيدات.

التعليقات مغلقة.