مصر تكشف حقيقة غياب الرقابة على إيرادات الأوقاف المصرية ومصروفاتها

المستقلة/-أحمد عبدالله/ كشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء إنه فى ضوء ما تردد من أنباء بشأن غياب الرقابة على إيرادات ‏هيئة الأوقاف المصرية ومصروفاتها، تواصل المركز  مع وزارة الأوقاف، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه ‏لا صحة لغياب الرقابة على إيرادات هيئة الأوقاف المصرية ومصروفاتها، مُوضحةً أن هيئة الأوقاف ‏المصرية تخضع للرقابة بشِقيها المالي والقانوني، حيث يتم إعداد تقرير شهري يتم تسليمه لمختلف الجهات ‏الرقابية لمراجعة حسابات الهيئة.‏

وشددت على أن أموال الأوقاف ذات طبيعة خاصة لا يمكن إهدارها أو المساس بها، بل يتم استغلالها ‏بشكل أمثل في الأغراض المخصصة لها، مُشيرةً إلى قيام الوزارة باستثمار مال الوقف على أسس علمية ‏واقتصادية من خلال خبرات اقتصادية وطنية متخصصة، لتحقيق أفضل عائد استثماري، وبما يسهم في ‏خدمة المجتمع وفقاً للشروط والضوابط الشرعية المنظمة لشؤون الوقف، وهو ما يترجم إلى أرقام قياسية في ‏إيراداتها تعلن الهيئة عنها تباعاً‎.‎

وفي سياق متصل، حققت هيئة الأوقاف المصرية أرقاماً قياسية جديدة في الأرباح والإيرادات للشهر الثامن ‏على التوالي، حيث حققت 124.658.351 جنيه خلال فبراير 2021، بزيادة قدرها نحو 35 مليون جنيه ‏عن أعلى شهر مماثل سابق، ليبلغ إجمالي ما تم تحصيله في الأشهر الثمانية الأولى من العام المالي ‏الحالي من الإيرادات والأرباح 1.070.690.857 جنيه، بزيادة قدرها 197 مليون جنيه عن نفس الفترة ‏من العام الماضي بنسبة زيادة تقدر بـ 22.7‏‎ %.‎

التعليقات مغلقة.