مصر تفتح مستشفيات سيناء لاستقبال مصابي غزة

المستقلة/-أحمد عبدالله/ أعلنت مديرية الصحة بشمال سيناء في مصر أن مستشفى العريش العام جاهز لاستقبال أي إصابات من قطاع غزة نتيجة التصعيد الأخير بعد أحداث المسجد الأقصى.

وقال الدكتور طارق شوكة مدير الصحة بشمال سيناء، إنه تم رفع حالة الطوارئ في مستشفى العريش العام، ومستشفى بئر العبد المركزي، وتم تعليق إجازات عيد الفطر المبارك لبعض الأطباء والأطقم الطبية والتمريض.

وأضاف شوكة، أن مستشفيات شمال سيناء على قدر كبير من المسؤلية ولها تجارب فى علاج المرضى والمصابين، وأن أطباء البروتوكول القادمين من 4 جامعات مصرية “الأزهر، الزقازيق، المنصورة والقاهرة”، يتواجدون بصورة مستمرة طوال أيام الأسبوع فى مستشفى العريش العام، لافتا إلى إعلان حالة الطوارئ وفتح جميع الأقسام، وتهيئة قسم العمليات والباطنة، بالإضافة إلى قسم الاستقبال.

وقال الدكتور مسعد زايد رئيس قسم أمراض الباطنة أنه تم تكليفه بالعمل فى مستشفى الشيخ زويد المركزى الفترة المقبلة لسد العجز الموجود فى المستشفى، وأكد زايد أنه سوف يكون متواجد بصورة مستمرة فى مستشفى الشيخ زويد مع الفريق الطبى وعلى استعداد لاستقبال جميع الحالات.

بدوره استعد مرفق أسعاف شمال سيناء، من خلال التمركز فى النقاط المحددة بمدن رفح والشيخ زويد والعريش وبئر العبد، لنقل الحاالات المستعصية للمحافظات الأخرى، والعمل على فتح اتصال مباشر مع جميع المستشفيات طوال 24 ساعة.

وكان اللواء محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء، أكد أن مستشفيات شمال سيناء جاهزة لاستقبال المرضى والمصابين من قطاع غزة بإضافة كوادر جديدة وفتح أقسام أخرى بالمستشفى ورفع حالة الطوارئ.

 

التعليقات مغلقة.