مصر .. احتجاز طاقم السفينة الجانحة “إيفر غيفن”… فيديو

المستقلة/-أحمد عبدالله/ أعلن رئيس هيئة قناة السويس، الفريق أسامة ربيع، “احتجاز جميع الموجودين في السفينة الجانحة لحين الانتهاء من التحقيقات الجارية، لاسيما أن هناك عدم تعاط مع الطلبات التي قدمتها الهيئة للسفينة الجانحة والشركتين المالكة والمشغلة لها”.

وبرر أسامة ربيع، في تصريحات مع قناة “القاهرة والناس”، “هذا الاحتجاز بمنع هبوط أو صعود أي شخص من وإلى السفينة، حتى لا يحدث أي تغيير في الأطقم، لأن الجميع سيتم استجوابهم خلال التحقيقات”.

وقال: إنه “لا يعرف إذا ما كانوا سينفذون الطلبات المقدمة لهم أم لا، مضيفا أنه “سيتم الاحتفاظ بالوثائق الموجودة، سواء الإلكترونية أو المسجلة، للرجوع إليها في التحقيقات حول الحادثة”.

وأكد رئيس هيئة قناة السويس، أن “كل ما يحدث خلال فترة الإبحار يكون مسجلاً، وتحفظنا على هذه الأشياء، وتم منع أي أحد من تفريغ الشرائط، بناءً على متطلبات التحقيق”، لافتا إلى أن “التحقيق في حادثة السفينة الجانحة سيستغرق من أسبوع إلى 10 أيام، وأنه سيجري خلال هذه المدة فحص كامل لها”.

ونوه أسامة ربيع، بأن السفينة تعمل بشكل طبيعي، ويمكن أن تبحر في أي وقت دون أي مشاكل، وجميع محركاتها سليمة، مؤكدا أن “الحاويات على متنها لم تتأثر تماما رغم عددها الذي يتخطى 18 ألف حاوية”.

واستؤنفت حركة الملاحة في قناة السويس، مساء الاثنين الماضي، بعد نجاح عملية انتشال السفينة الجانحة “إيفر غيفن” وتعويمها، بعد 7 أيام من تعطيلها لحركة الملاحة في الممر البحري الحيوي، فيما نشرت هيئة قناة السويس المصرية بثا مباشرا لتعويم السفينة البنمية “إيفر غيفن”، التي كانت جانحة منذ أيام، وأدت إلى تعطيل حركة الملاحة في القناة.

وقال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أمس الثلاثاء، خلال زيارته مقر التدريب البحري التابع لهيئة قناة السويس في محافظة الإسماعيلية، “كنت متابعا مع رئيس قناة هيئة السويس للساعة الرابعة فجرا”، مؤكدا أن “هيئة قناة السويس، أحد العناصر الأساسية للتجارة العالمية”.

وأكد أن “قناة السويس قادرة وباقية ومنافسة”، متابعا: “كنت مطمئنا أن الأمور ستنتهي بسلام وخير، الأزمة بتأكد ونوهت على دور كبير ومهم لواقع مهم عارفينه من زمان وهو دور قناة السويس”.

التعليقات مغلقة.