محارق جماعية في الهند بسبب تراكم جثث كورونا.. صور

المستقلة /- غطى الدخان المتصاعد من عشرات الحرائق سماء العاصمة الهندية نيودلهي، فيما تسارعت الجهود لإنشاء مزيد من المحارق الجماعية مع تصاعد عدد وفيات فيروس ”كورونا“ في الهند، حيث وصفت منظمة الصحة العالمية الوضع بأنه كارثي.

ونقلت صحيفة ”مترو“ البريطانية عن مسؤولين قولهم، إنه مع اكتظاظ محارق الجثث الحالية، كان لا بد من إنشاء مرافق مؤقتة لحرق مئات ضحايا فيروس ”كورونا“ الذين يموتون حاليا كل يوم.

وقال جيتندر سينغ شانتي، الذي ينسق حرق حوالي 100 جثة يوميا في الموقع في شرق المدينة: ”الناس يموتون ويموتون ويموتون… إذا حصلنا على المزيد من الجثث فسوف نضطر لحرق الجثث على الطرق؛ لأنه لم تعد هنا مساحة كافية“.

وأظهرت الصور تصاعد الدخان من عشرات المحارق المضاءة داخل موقف للسيارات، التي تحولت إلى محارق مؤقتة للجثث ليلا ونهارا.

بدوره، قال مامتيش شارما، المسؤول في محرقة بهادبادا فيشرام غات في بوبال، التي توصف بالمدينة الخضراء، إن ”الفيروس يبتلع سكان مدينتنا مثل الوحش…. نحن نحرق الجثث بمجرد وصولها، ويبدو الأمر كما لو أننا في وسط حرب“.

وأشارت وسائل إعلام محلية، إلى أن الهند سجلت أكثر من 320 ألف حالة إصابة جديدة بفيروس ”كورونا“ ، ليصل العدد الإجمالي إلى 17.6 مليون، وهي أعلى حصيلة في أي دولة، باستثناء الولايات المتحدة، فيما أبلغت وزارة الصحة عن 2771 حالة وفاة أخرى خلال 24 ساعة.

التعليقات مغلقة.