للقادمين إلى مصر.. الحجر الصحي بمطار القاهرة يعلن ضوابط جديدة

المستقلة/-أحمد عبدالله/ تبدأ شركات الطيران المصرية اعتبارا من اليوم الجمعة، العمل بالضوابط الجديدة التي أعلنتها سلطات الحجر الصحي بـ مطار القاهرة الدولي، حول دخول المسافرين القادمين من الخارج إلى المطارات المصرية، والخاصة بقبول تحاليل PCR  للكشف عن فيروس كورونا المستجد.

وقالت مصادر مطلعة بمطار القاهرة الدولى، إن الحجر الصحي بمطار القاهرة الدولي، سوف يطبق اعتماد رمز الاستجابة السريع “QR CODE”  بالنسبة لتحاليل PCR  بدلا من ختم المعمل، وذلك لجميع القادمين من الخارج سواء مواطنين مصريين أو أجانب من جميع دول العالم بعد التأكد من جهة إصدار التحليل.

وأوضحت المصادر، أن سلطات الحجر الصحي بمطار القاهرة الدولي، لن تقبل تحليل  الركاب بدون رمز الاستجابة السريع “QR CODE” بالنسبة للدول التي تعتمد هذا النظام أيضا، مُشيره إلى أنه سيتم السماح للركاب القادمين من دول الخارج أيضاً وتطبق لوائح رسمية موحدة للدولة على تحليل الـ PCR الخاص بالراكب.

وأكدت المصادر المطلعة، حرص سلطات الحجر الصحي في مطار القاهرة والمطارات، على سلامة كافة الركاب القادمين من دول الخارج إلى الأراضي المصرية، والتأكد من سلامة وصحة كافة الاجراءات الخاصة بالمسافرين، وذلك للحد من انتشار فيروس كورونا.

وتتخذ سلطات الحجر الصحي في مطار القاهرة الدولي، كافة الاجراءات الاحترازية المتبعة لمواجهة تفشى فيروس كورونا، وتقوم بتطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية وفقاً لتعليمات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة لضمان سلامة المسافرين والوافدين.

وتلتزم سلطات الحجر الصحي في المطارات المصرية بتطبيق قرار الحكومة الخاص بحظر دخول القادمين من الخارج من جميع الجنسيات دون تحليل PCR بنتيجة سلبية قبل الرحلة بموعد أقصاه 72 ساعة، ويستثنى الأطفال أقل من 6 سنوات من جميع الجنسيات.

ويشمل ذلك المصريين والأجانب القادمين من جميع دول الخارج، باستثناء الأطفال أقل من 6 سنوات من جميع الجنسيات، كما يمكن للقادمين مباشرة إلى مطارات شرم الشيخ والغردقة ومرسي علم وطابا فقط إجراء تحليل PCR فور صولهم المطار مقابل 30 دولارا في حال عدم إحضاره شهادة الـPCR معه، وذلك في إطار خطة الدولة الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا ومنع انتشاره عبر المسافرين.

التعليقات مغلقة.