فرض “رسوم على المشي” بهذا المكان تثير استياء مواقع التواصل الاجتماعي

المستقلة /- حالة من الجدل في مصر، اثر فرض رسوم لدخول منطقة ممشى أهل مصر على كورنيش النيل، والتي تبلغ قيمته قيمتها 20 جنيها، وعبر الكثيرون عن استيائهم من خلال هاشتاج #ممشى_أهل_مصر.

وبدوره، دون النائب مصطفى بكري عبر حسابه على تويتر:، حول هذا الأمر، وقال: “من إمتي المشي على النيل بقه بفلوس، الناس فرحت بممشي أهل مصر وبعدين يقال لهم الممشي يبدأ بعشرين جنيه”، وطالب رئيس الحكومه أن يتدخل لإلغاء القرار، مؤكدا ان من حق الناس الاستمتاع بلحظات من حياتها، ورؤية نيل بلدها.

كما علقت عضوة مجلس النواب،النائبة مها عبدالناصر على فرض تذاكر للسير في ممشي أهل مصر، قائلة: «استبشرنا خيرًا أثناء عمل هذا الممشى لكننا فوجئنا بفرض تذاكر لاستخدام الممشى الذي صار اسمًا ليس على مسمى”، متساءلة من الذي يستطيع دفع تذكرة لممشى قيمتها ٢٠ جنيهًا، أي أن أسرة مكونة من ٥ أفراد عليهم دفع ١٠٠ جنيه للمشي فقط، وطالبت النائبة بإلغاء هذه التذاكر فورًا وإتاحة ممشى أهل مصر لكل المصريين مجانًا.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الاسكان، عمرو خطاب، في مداخلة هاتفية ببرنامج حديث القاهرة، ان الجزء السطحي من ممشى أهل مصر مجاني وسيظل هكذا، ولكن التذكرة التي تم فرضها على الجزء السفلي وشاملة كل الخدمات والباركينج، موضحا أن الجزء السفلي يحتوى على مشروعات استثمارية ومطاعم، وحصل تعديات واشغالات عشوائية وسلوك غير حضاري خلال الإجازات.

وأكد ان هناك شركة قائمة على الصيانة بعدما حدث من عمليات تخريب وتكسير أعمدة

 

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.