غوغل تفسر طريقة عمل نظارتها وتجيب على بعض الانتقادات

في الوقت الذي كثرت فيه الشائعات والأخبار حول نظارات غوغل التقنية وطريقة عملها، كشف ستيف لي، مدير منتج نظارات “غوغل،” بعض التفاصيل حول طريقة عمل هذا المنتج ومدى الخصوصية التي يمكن توفيرها للفرد أثناء الاستعمال.

وأوضح لي في التقرير الذي نشر على مجلة تايم الأمريكية: “من أكبر الانتقادات التي تم توجيهها إلى هذا المنتج تتمحور حول تحويل الفرد إلى عضو في قصص الخيال العلمي الذي يعرف بالموتى الأحساء.. أو الـ”زومبي،” من خلال سير الفرد أو تحديقه بوجه شخص آخر وهو بالحقيقة بنظر إلى الشاشة الصغيرة.

نظارات كوكل

وأوضح لي “تم تثبيت العدسة الصغيرة بنظارات غوغل بزاوية مرتفعة، حيث أن الفرد عند الرغبة باستخدامها فإنه يتوجب عليه النظر إلى أعلى وعليه فإن المتواجدين حول المستخدم سيلاحظون انشغاله.”

وبين لي أنه وبالنسبة إلى المخاوف من أخذ المستخدم الصور ومقاطع الفيديو بواسطة نظارات غوغل بشكل سري، فإن التصميم يجبر المستخدم على ضغط زر موجود على النظارة أو استخدام نظام الأوامر الصوتية كقوله “أخد صورة أو بدء تسجيل فيديو،” وهي أمور يمكن ملاحظتها من قبل جميع الأفراد من حوله.

وقال لي الضوء إنّ الشاشة المثبتة أعلى العين سيصدر عنها ضوء اثناء الاستخدام وعليه فإن ذلك سينبه الأفراد الآخرين من أن الفرد يستخدم هذه النظارة في الوقت ذاته الذي يقوم بحجب المعلومات التي يطلع عليها الفرد عمن حوله وذلك ليوفر خصوصية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد