عقوبات قاسية تنتظر مانشستر يونايتد

المستقلة/- يواجه نادي مانشستر يونايتد، عقوبة ضخمة على خلفية ما بدر من جماهير بالأمس قبل انطلاق مواجهته أمام نظيره ليفربول في الدوري الإنجليزي.

وكان من المقرر أن يواجه مانشستر يونايتد نظيره ليفربول ضمن منافسات مسابقة الدوري الإنجليزي على ملعب أولد ترافورد، قبل أن يتم تأجيلها بعدما اقتحمت جماهير الشياطين الحمر الملعب من أجل الاحتجاج والمطالبة برحيل مُلاك النادي في القريب العاجل، بعدما رفعوا لافتات مكتوب عليها: نريد خروج عائلة جليزر.

وحسب ما ذكرته صحيفة ذا صن، فإن مانشستر يونايتد مهدد بتوقيع عقوبة ضخمة عليه جراء احتجاجات جماهيره بالأمس والتي أجبرت رابطة البريميرليج على تأجيل اللقاء.

وقد يواجه مانشستر يونايتد، خصم نقاط من رصيده أو توقيع غرامة مالية كبيرة عليه، بعد المشاهد المأساوية التي حدثت بسبب جماهيره.

يحقق اتحاد كرة القدم في المشاهد الفوضوية لتحديد العقوبة التي سيوقعوها على مانشستر يونايتد، جراء هذه الأحداث

ويعد خصم النقاط أحد الخيارات، على الرغم من أنه من المستبعد جدًا استخدام مثل هذه العقوبة الشديدة على مانشستر يونايتد

وقد قررت رابطة البريميرليج تأجيل مواجهة مانشستر يونايتد وليفربول بالأمس، لإقامته في وقت لاحق دون أن تعلن عن موعدها الجديد.

التعليقات مغلقة.