عبعوب يحمل امينة بغداد مسؤولية تردي الخدمات ويطالب ببديل ناجح

 

(المستقلة)..طالب أمين بغداد السابق نعيم عبعوب رئيس الوزراء حيدر العبادي باختيار البديل الناجح لإدارة أمانة بغداد بعد التردي الكبير في واقع الخدمات وسوء الإدارة والتخطيط والتخبط لدى الامينة الحالية ذكرى علوش .

وقال عبعوب في بيان صحفي ان ” العاصمة بغداد تمر اليوم بمرحلة خدمية حرجة تتمثل بتردي واقع الخدمات في جميع المناطق والأحياء السكنية بدء من المناطق الشعبية الأطراف وصولا الى المنطقة الحضرية في قلب العاصمة بسبب انتشار أطنان النفايات و المخلفات والانقاض بدون وضع المعالجات العلمية الصحية بشكل ينذر بكارثة بيئية وصحية خطيرة”.

وأضاف ان ” الامينة الحالية ذكرى علوش تتحمل مسؤولية هذا الواقع المتردي بسبب سوء الادارة والتخطيط وعدم امتلاك الخبرة وأدوات العمل العلمية في مجال الخدمات البلدية الى جانب الارباك الحاصل في العمل وعدم وضع الخطط والاستراتيجيات الكفيلة بالنهوض بمتطلبات الخدمة العامة المقدمة لاهالي العاصمة بغداد”.

وأضاف ان ” قلة التخصيصات المالية أصبحت الشماعة التي تعلق عليها الأمينة  أخطائها وفي حقيقة الامر ان امانة بغداد من المؤسسات الغنية التي تستطيع تمويل نفسها الى جانب توفير إيرادات للدولة لكن بسبب عدم درايتها بكيفية إدارة الأمور وقلة الخبرة ومزاجية العمل جعل هذه المؤسسات تفقد الكثير من إيراداتها المادية التي من المفترض ان تحول الى مشاريع وأعمال خدمية ذات فائدة لاهالي العاصمة بغداد “.

وبين ان ” من المستغرب تكليف أشخاص لتولي قيادة امانة بغداد هم من سكنة المحافظات في الوقت الذي تزخر فيه العاصمة بغداد بالكفاءات العلمية التي بامكانها إدارة ملف الخدمات على اكمل وجه فضلا عن معرفتهم بالتركيبة  الديموغرافية ومواطن الخلل بالشكل الذي يمكنهم من التعاطي مع هكذا ملفات بشكل مرن وسلس وإيجابي “.

وطالب عبعوب رئيس الوزراء بضرورة اختيار البديل الناجح لإدارة هذه المؤسسة الحيوية من اجل رفع العبء والمعاناة عن كاهل أهالي بغداد الذين تشهد مناطقهم مشكلات خدمية بدء من انتشار أطنان النفايات وتضرر الشوارع وطفوح مياه الصرف الصحي والذي تتحمله بشكل مباشر الأمينة الحالية ذكرى علوش وطاقم الادارة المحيط بها”.(النهاية)

اترك رد