خارجية الأردن تكشف تفاصيل وفاة الناشط عبود العمري

المستقلة/-أحمد عبدالله/  قال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية، السفير ضيف الله الفايز إن الوزارة تتابع قضية الحادث الذي أودى بحياة الناشط عبدالله العمري المعروف باسم الشهرة ”عبود العمري“، ووضع المصابين الأربعة في إحدى مناطق جنوب أفريقيا.

وبين الفايز في حديثه اليوم الأحد، أن الوزارة تعمل مع السلطات المحلية على تجهيز جثمان الشاب العمري لإعادته إلى أرض الوطن في أسرع وقت.

وأكد الفايز أن الوضع الصحي للمصابين الأربعة جيد ومستقر، وقد خرجوا من المستشفى وتم تأمينهم بمكان إقامة لحين عودتهم إلى المملكة.

وأشار الفايز، إلى أن التقرير الأولي للحادث يشير إلى انقلاب المركبة التي كان يستقلها الشباب الأردنيون، فيما لم يصدر التقرير النهائي من قِبل السلطات في مدينة كيب تاون.

وكان والد الشاب العمري نشر على صفحته الخاصة على ”فيسبوك“ استقبال التعازي عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي نظرا للأوضاع الوبائية التي تمر بها البلاد.

نظرا للظروف الصحية التي نمر بها نتيجة وباء كورونا وأوامر الدفاع الصادرة من الحكومة وحفاظا على صحة الجميع نتقبل العزاء

وصُدم  رواد السوشيال ميديا في الأردن، فجر اليوم الأحد، بخبر وفاة الناشط على مواقع التواصل عبدالله العمري، المعروف باسم ”عبود العمري“.

وتوفي العمري أمس السبت عن عمر يناهز 23 عاما بسبب حادث سير في جنوب أفريقيا.

والعمري من مواليد عام 1998، وعرف عنه أنه مدون كوميدي على مواقع التواصل، وله متابعون كثر، وولد ونشأ في الأردن.

التعليقات مغلقة.