تعرض النائب كاظم الصيادي لمحاولة خطف وقتل وسط قضاء الكوت

بغداد (إيبا)…تعرض النائب المستقل كاظم الصيادي لمحاولة خطف وقتل من قبل مسلحين مجهولين وسط قضاء الكوت في محافظة واسط .

وقال الصيادي في بيان له تلقته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا) اليوم الاثنين  “ان مسلحين مجهولين يقتادون سيارات صالون حاولوا خطفي قبل قليل عند عودتي من مكتبي الخاص وسط قضاء الكوت في محافظة واسط ,وقاموا باطلاق النار على موكبي دون ان اصاب بأذى “.

واضاف “ان افراد حمايتي تمكنوا من معرفة المسلحين الذين اطلقوا النار وارقام لوحات سياراتهم “.

وكان الصيادي قد انشق عن التيار الصدري عام 2010 بعد أن أعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر براءته منه ووصفه بـالوقح ، داعيا الهيئة السياسية للتيار إلى جعله عبرة للآخرين على خلفية حادث اعتدائه على أحد القادة الأمنيين في محافظة واسط .

بدوره عزا الصيادي انشقاقه إلى عدم وضوح خارطة الطريق لكتلة الأحرار الصدرية وغياب الاستراتيجية الواضحة لها في قضية التوافقات، إضافة إلى عدم تمكنها من خدمة الشعب العراقي ، مؤكدا أنه كان على قناعة تامة بذلك. (النهاية)

اترك رد