“تحذيرعنيف “للسيسي..إنطلاق الأنتخابات الرئاسيه المصريه

القاهرة، مصر (المستقله) . .مع إنطلاق جولة التصويت الأولي في الأنتخابات الرئاسيه المصريه الثانيه بعد ثور 52 يناير التي أطاحت بالرئيس السابق محمد حسني مبارك والتي أعقبتها أول أنتخابات ديموقراطيه والتي فاز فيها الرئيس محمد مرسي عن جماعة الأخوان المسلمين .
وجهت جماعة “الإخوان المسلمين” في بيان لها مع بدء التصويت لوزير الدفاع المصري السابق، المشير عبدالفتاح السيسي تحذيراً صريحاً ، والسيسي هوالمرشح الأوفر حظاً للفوز بانتخابات الرئاسة، التي انطلقت الاثنين … بأنها لن تسمح بأن يحكم مصر “سفاح.”

وجددت جماعة الإخوان، في بيان حصلت عليه (المستقله) الاثنين26 /مايو2014، دعت فيه جموع الشعب المصري بعدم المشاركة فيما أسمتها “جريمة انتخابات الدم الباطلة.. المرشح لها الانقلابي السفاح الملطخ بالدم والمختفي خوفاً من الشعب.”

وفي تقارير رسمية علي عكس ذلك أشارت إلى أن الانتخابات الرئاسية التي يتنافس فيها المشير عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع السابق و المرشح الأخرحمدين صباحي من جانب المصريين في الخارج شهدت إقبالاً كبيراً ، فقد ذكرت جماعة الإخوان، أن المصريين في الخارج قاطعوا “مسرحية انتخابات الدم.. في صفعة مدوية على وجه المجرمين.”

“فضيحة غير مسبوقة.. بأن أخفت عدد من لهم التصويت في الخارج، حتى لا تعلن الحقيقة المدوية أن نسبة المصوتين إلى من لهم حق التصويت لم تتجاوز 4 في المائة.”وأضافة الجماعه، أن “اللجنة العليا للانتخابات المزعومة”، وقعت في ذلك .

بقولها: “أيها المصريون الأحرار.. أنتم الذين تمنحون الشرعية وتمنعونها.. وقد سبق أن أعطيتموها للرئيس المدني المختطف”، في إشارة للرئيس “المعزول”، محمد مرسي.

وقالت: “لن يعطى التزوير لأي مجرم شرعية، ولن يفت في عضد الثوار الأحرار أي نتائج مزورة، تنتج عن انتخابات سفاح، ولا شهادات الزور من دول الغرب المحرضة على الانقلاب والراعية له والداعمة له بالمال والسلاح.” . . وأضافت جماعة الإخوان، التي أعلنتها السلطات “تنظيماً إرهابياً”،

في ختام رسالتها على قولها: “سنستمر في ثورتنا، وسنريهم من إبداعاتنا السلمية عجباً، حتى ينكسر هذا الانقلاب الدموي ويزول وشددت الجماعة .. ويستعيد الشعب حريته وكرامته وسيادته على أرضه”، وفق ما جاء في البيان . . (النهايه) .

تعليق 1
  1. متابع يقول

    سنستمر في ثورتنا، وسنريهم من إبداعاتنا السلمية عجباً، هههههههههههههههههههههه

اترك رد