بقايا جثة ابو بكر البغدادي تدفن في البحر بعد نقلها إلى العراق

المستقلة / صرح مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون» أن الجيش الأمريكي تخلص من بقايا جثة زعيم تنظيم «داعش»، أبوبكر البغدادي، بدفنها في البحر.

وقال المسؤول، الذي رفض الكشف عن اسمه، أن دفن البغدادي في البحر جاء «وفق طقوس دينية إسلامية»، في مكان لم يسمه.

 

كان رئيس هيئة الأركان الأمريكية، مارك ميلي، أعلن في وقت سابق أن البنتاجون لن ينشر لقطات فيديو وصورا لعملية تصفية البغدادي إلا بعد رفع السرية عنها.

 

ولم تتكشف تفاصيل عن كيفية ووقت التخلص من الجثة، إلا أن رئيس هيئة الأركان العامة قال إن «التخلص من رفاته تم واكتمل، وتم التعامل معه بالشكل اللازم».

 

يذكر أن بقايا جثة البغدادي نقلت إلى قاعدة «عين الأسد» الجوية الأمريكية في العراق بعد مقتله في عملية أمنية خاصة بريف إدلب السورية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.