اليونسكو و هيئة الإعلام يوقعان مذكرة تفاهم لإنشاء منصة أدوات تقصي الحقائق

اليونسكو و هيئة الإعلام يوقعان مذكرة تفاهم لإنشاء منصة أدوات تقصي الحقائق

اليونسكو و هيئة الإعلام يوقعان مذكرة تفاهم لإنشاء منصة أدوات تقصي الحقائق

المستقلة.. وقعت اليونسكو و وهيئة الإعلام والاتصالات صيغة تفاهم وتعاون لإنشاء منصة FCT الخاصة بفحص ومطابقة المعلومات والحقائق في الفضاء الرقمي لمكافحة المعلومات المضللة والأخبار الكاذبة التي رافقت جائحة كورونا  COVID-19 ، كجزء من المشروع الممول من الاتحاد الأوروبي “#حقائق كورونا: مكافحة الجائحة COVID-19  في البيئات المعرضة للصراع “.

وتطور اليونسكو وبدعم مالي من الاتحاد الأوروبي مع هيئة الإعلام والاتصالات العراقية منصة FCT لتكون الأداة الرئيسية لمكافحة المعلومات المضللة ونظامًا جديدًا عبر الإنترنت للتحقق من المعلومات تستضيفه الهيئة مع قدرة وصول مفتوح (مجاني للجميع).

وقال بيان عن اليونسكو الى إن منصة FCT العراقية هي عبارة عن منصة آلية للتحقق من المعلومات ومطابقتها بشكل تلقائي يمكنها الكشف عن أي تضليل أو تزييف معلوماتي أنيا بطلب من قبل المستخدمين وتزويدهم على الفور بتصنيف حول دقة تلك الحقيقة ومصداقيتها.

واوضح إن هذا المشروع هو دعوة لمجتمعات الحوسبة والصحافة التقليدية والرقمية لمعالجة التحديات التقنية التي يواجهونها في أتمتة التحقق من المعلومات وإمساك الحلول المحتملة.

وأشار الى مشاركة أكثر من 50 موظفًا من هيئة الإعلام والاتصالات في تدريب فحص الحقائق ومطابقة المعلومات الذي استضافته اليونسكو في 26-27 أغسطس/ حزيران من العام 2020 ، واليوم تمت ترجمة الأمل إلى بالحصول على المنصة  بإنجاز ملموس.

وأضاف كان التدريب لمدة يومين مليئًا بجلسات إعلامية حول الدروس المستفادة من المشروع وورش عمل وجلسات عملية حول منهجية التحقق من صحة الأخبار. علاوة على ذلك ، ننتقل اليوم إلى الخطوة الثانية التي سنوفر فيها منصة FCT لتكون الأولى في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

ونوه البيان الى انه سيتم تصميم هذه المنصة للتحقق من المعلومات ومطابقة الحقائق مما يساعد الصحفيين في اختزال الوقت في عملهم وزيادة كفاءة مهام التحقق من المعلومات وكشف الزيف على الشبكات الاجتماعية خاصة عند التحقق من مقاطع الفيديو والصور.

وفي هذه المناسبة قال رئيس الجهاز التنفيذي لهيئة الإعلام والاتصالات علي الخويلدي “من خلال منصة FCT هذه يمكننا القول إن الصحفيين والإعلاميين والمتخصصين في المعلومات والمستخدمين العامين سيكونون قادرين على التحقق من المعلومات حول COVID-19  وتحديد المعلومات الخاطئة والمزيفة وتجنبها”.

واضاف “إن مكتب يونسكو العراق هو شريك أساسي يمكننا الاعتماد عليه لتطوير قطاعات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات العراقية”.

 

ستسمح الأدوات المقدمة للمستخدمين بالحصول بسرعة على معلومات سياقية عن مقاطع فيديو سواء في مجتمع شبكات التواصل الاجتماعي في المواقع المتخصصة مثل YouTube ، لإجراء بحث عكسي عن الصور على محركات بحث Google أو Baidu أو Yandex ، ولتجزئة مقاطع الفيديو من منصات مختلفة Facebook و Instagram و YouTube و Twitter و Daily Motion إلى الإطارات الرئيسية ، لتحسين واستكشاف الإطارات الرئيسية والصور من خلال عدسة مكبرة ، للاستعلام عن Twitter بشكل أكثر كفاءة عبر الفواصل الزمنية والعديد من المرشحات والفلاتر الأخرى لقراءة البيانات الوصفية للفيديو والصورة وللتحقق من حقوق نشر الفيديو وتطبيق فلترة معلومات الطب الشرعي على الصور الثابتة.

التعليقات مغلقة.