الفارس يدعو مطلقي الاتهامات بحق شركة نفط البصرة ويدعو الى تقديم الادلة

(المستقلة)..انتقد رئيس لجنة النفط والغاز في مجلس محافظة البصرة علي شداد الفارس التصريحات التي اطلقها بعض النواب والمسؤولين بشأن شبهات الفساد في المؤسسات النفطية، منوها الى انها تهدف الى الإساءة لسمعة هذه المؤسسات.

وفي الوقت الذي أبدى استغرابه من تصريحات محافظ البصرة وإطلاقه للتهم التي تشير الى وجود لوبي يستبعد استثمار الحقول الغازية أشار الى ان “هذه التصريحات تمثل رأيه الشخصي ولا تعبر عن رأي الحكومة المحلية”.

وقال الفارس ان “شركة نفط البصرة هي إحدى أكبر الشركات النفطية في العالم وتساهم في إبقاء وديمومة التنمية الاقتصادية للبلد بالرغم من حجم التحديات وبيئة العمل الصعبة”.

ودعا “النائبتين زهرة البجاري ونجاح المياحي للاحتكام إلى المؤسسات الرقابية في حال توفر الأدلة الحقيقية على وجود فساد في هذه المؤسسة وعدم اللجوء إلى الإعلام واطلاق التهم جزافا”.

وابدى الفارس استغرابه من التصريحات التي ادلى بها محافظ البصرة “اسعد العيداني” والتي تشير الى  وجود لوبي في وزارة النفط يستبعد استثمار الحقول الغازية في محافظة البصرة .

ولفت الى ان شركة غاز الجنوب تواصل جهودها لاستثمار الغاز المصاحب مع وجود كبرى شركات الصناعة الغازية في العالم دون وجود اي مشاكل تذكر” ،  مبينا ان “هذه التصريحات تمثل رأيه الشخصي ولا تعبر عن رأي الحكومة المحلية في البصرة”.

وطالب “الفارس المؤسسات الرقابية بمتابعة هذه التصريحات والاطلاع على حقيقتها وعدم السماح  لأي جهة المساس بأهم مفصل اقتصادي في البلد دون تقديم الادلة الكافية والتي تثبت صحة الادعاءات” .

اترك رد