الرئيس الجزائري يتوجه إلى ألمانيا لاستكمال رحلة العلاج

المستقلة/-أحمد عبدالله/أفادت وسائل إعلامية، بأن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون عاد مجددا إلى ألمانيا لاستكمال رحلة العلاج.

وتوجه الرئيس الجزائري ، إلى ألمانيا لمواصلة علاج تعقد في قدمه، نتيجة لإصابته بفيروس كورونا في وقت سابق، وفقا لصحيفة “النهار” الجزائرية.

وقال بيان صادر عن الرئاسة الجزائرية ، إن حالة تبون غير مستعجلة، وتم تأجيلها نظرا لإلتزامات رئيس البلاد.

كانت وسائل إعلام جزائرية ، أفادت في وقت سابق بأن تبون سيعود قريبا إلى ألمانيا للعلاج أو إجراء عملية جراحية طفيفة على مستوى القدم إذا استدعى الأمر ذلك.

وكان الرئيس الجزائري عاد إلى البلاد في نهاية ديسمبر الماضي، بعد تلقيه العلاج من فيروس كورونا المستجد بأحد المستشفيات الألمانية.

التعليقات مغلقة.