إسرائيل توافق على هدنة في غزة

المستقلة/-أحمد عبدالله/ قالت وسائل إعلام إسرائيلية، مساء الخميس، إن المجلس الوزاري الأمني الإسرائيلي المصغر، وافق على وقف إطلاق النار من جانب واحد، لإنهاء جولة التصعيد مع الفصائل الفلسطينية المسلحة في قطاع غزة.

وبحسب ما ذكرت صحيفة ”يديعوت أحرنوت“ العبرية، فإنه في نهاية اجتماع استمر أقل من ثلاث ساعات، وافق مجلس الوزراء السياسي والأمني على وقف إطلاق النار لإنهاء عملية حارس الجدار.

وأشار إلى أن قرار وقف العملية تم بالإجماع بين وزراء الكابينيت الإسرائيلي، بعد أن قدم رئيس الأركان الجيش الإسرائيلي ما قال إنه إنجازات تم تحقيقها.

وأشارت وسائل الإعلام الإسرائيلية إلى أن موعد دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ قد يكون بدءًا من مساء الجمعة، فيما ذكرت تقارير أن الهدنة ستنطلق من الساعة الثانية صباح الجمعة.

في السياق، نقلت وكالة رويترز عن مسؤول بحركة حماس تأكيده أن ”هدنة متبادلة ومتزامنة مع إسرائيل تبدأ في الثانية صباحا الجمعة“.

وذكرت قناة ”ريشت كان“ الإسرائيلية، في وقت سابق نقلا عن مصدر سياسي لم تسمه فإنه ”لا توجد نية لدى إسرائيل للالتزام بالوساطة المصرية، والتي عادة ما تحدد المعايير التي يجب على الطرفين الوفاء بها“.

وجاء هذا الاجتماع عقب جهود دبلوماسية بذلتها أطراف عربية ودولية من أجل التوصل لاتفاق وقف إطلاق نار بين الفصائل الفلسطينية المسلحة وإسرائيل، بعد 11 يوماً من العملية العسكرية في قطاع غزة.

التعليقات مغلقة.