الجبوري شكلنا لجنة لمعرفة الاموال المهربة و بعض اللجان مقصرة بمحاسبة المفسدين

(المستقلة)… أعلن رئيس مجلس النواب سليم الجبوري عن تشكيل لجنة لمعرفة الأموال المهربة من العراق، فيما أشار الى أن مجلس النواب منح رئاسته صلاحية اجراء اصلاحات ، فيما أعلن أن بعض اللجان النيابية لم تقدم التقارير اللازمة التي يستطيع من خلالها مجلس النواب محاسبة المفسدين، مشيراً الى امهال اللجان النيابية التي تمارس دوراً رقابياً فترة زمنية لكي تؤدي دورها.

وقال الجبوري في مؤتمر صحفي عقده في مبنى مجلس النواب وحضرته (المستقلة) اليوم السبت إنه “تم تشكيل لجنة لاجراء مداولات خلال الاسبوعين المقبلين مع ديوان الرقابة المالية وهيئة النزاهة لمعرفة الاموال المهربة بشكل واضح من العراق والتي يجب ان نضع اليد عليها”.

وأضاف الجبوري، أن “مجلس النواب صوت على اعطاء رئاسة مجلس النواب صلاحية اجراء اصلاحات”، متابعاً بالقول “سنتحدث بشكل واضح عمن كان مقصراً في اداء دوره”.

وأوضح الجبوري إن “الدور الرقابي بالنسبة لنا اساسي ومهم، ومحاسبة الفاسدين لا بد ان تكون، ولا ينبغي أن تقف الرئاسة حائلاً او مانعاً من حضور أي شخصية يؤشر عليها بموجب ملفات دقيقة تقدم من اللجان المختصة في سبيل ان نحاسبها ايا كانت الصفة التي تحملها”.

وأشار الجبوري الى “امهال اللجان التي تؤدي دوراً رقابياً وتعتبر اذرع اساسية لمجلس النواب فترة من الزمن حتى تؤدي دورها”.

وتابع رئيس البرلمان أنه “مضى ما يقارب السنتين من عمر مجلس النواب وبعض اللجان لحد اللحظة لا تقدم التقارير اللازمة التي نستطيع من خلالها أن نحاسب مقصراً أو مفسداً، وعليه من صلاحية رئاسة المجلس تقييم الاداء وتشخيص الخلل حتى لو وصلت عملية التشخيص احياناً الى ابعاد من تبوأ رئاسة لجنة او اي صفة اخرى او مهمة اوكلت له”.(النهاية)

اترك رد