الجامعة العربية تدين اقتحام اسرائيل منزل الأمين العام المساعد للجامعة

المستقلة/-أحمد عبدالله/ أدانت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية واستنكرت بأشد العبارات إقدام جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس على اقتحام منزل الدكتورسعيد أبو علي الأمين العام المساعد بمدينة اريحا، واعتقال مرافقه الشخصي في إطار ما تمارسه سلطات الاحتلال من إرهاب رسمي منظم ضد أبناء الشعب الفلسطيني وقياداته، للنيل من ارادته، والامعان في انتهاك وسلب حقه وارضه ومقدساته وعزله عن عمقه العربي ومحيط امته.

وأكدت الأمانة العامة أن شعب فلسطين لن يكون وحيداً ومعزولاً عن أمته، وان الاعتداء المتعمد على منزل الأمين العام المساعد واستباحته عمل إرهابي رسمي يشكل جزءاً لا يتجزأ من ممارسات وسياسات الحرب العدوانية الإسرائيلية المتصاعدة ضد الشعب الفلسطيني وحقوقه، استهتاراً بأبسط قواعد القانون والشرعية الدولية، وتحدياً لإرادة المجتمع الدولي، وإطاحة بأي فرصة لإحياء عملية سلام حقيقية، وهو ما يحمل المجتمع الدولي مسؤولية خاصة للتنديد بهذه الممارسات والسياسات والضغط على سلطة الاحتلال لوقفها .
وأكدت الأمانة العامة أن هذا الإرهاب الإسرائيلي لن ينال من عزيمة الشعب الفلسطيني وقياداته، ولا من عزيمة الأمة العربية واصراراها على مواصلة الالتحام بنضال الشعب الفلسطيني، ومده بمختلف أشكال الدعم والاسناد لإنهاء الاحتلال، وتمكين الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية من السيادة والاستقلال .

التعليقات مغلقة.