إنتاج النفط العراقي انخفض إلى 3.862 ملايين برميل في اليوم في شهر يونيو

المستقلة /- انخفض إنتاج العراق النفطي، بما في ذلك التدفقات من إقليم كوردستان، بشكل طفيف في يونيو / حزيران مقارنة بالشهر السابق، مما يشير إلى التزام أكثر صرامة بحصة أوبك + التي ارتفعت في الشهر السابق.

ووفقا لوكالة ستاندرد آند بورز جلوبال بلاتس في تقرير لها فان إجمالي إنتاج النفط العراقي انخفض إلى 3.862 ملايين برميل في اليوم في يونيو/ حزيران ، انخفاضًا من 3.879 ملايين برميل في اليوم في مايو/ آيار .

واضاف ان الإنتاج النفطي من الجنوب والوسط استقر عند 3.42 ملايين برميل في اليوم، بينما انخفض الإنتاج النفطي في إقليم كوردستان بنسبة 2.6 ٪ إلى 441000 برميل في اليوم.

واشار الى ان “إجمالي الصادرات النفطية انخفضت بنسبة 0.5٪ إلى 3.32 ملايين برميل في اليوم في يونيو/ حزيران مقارنة بالشهر السابق ، لتستقر هذه الصادرات تقريبًا عند 2.89 مليوني برميل في اليوم”.

ووفقا للتقرير فان الاستهلاك المحلي للنفط، ارتفع الذي تضمن حرق الخام المباشر وتشغيل المصافي، بنسبة 25٪ إلى 607 آلاف برميل في اليوم. “عادة ما يرتفع حرق النفط الخام في أشهر الصيف الحارة عندما يزداد استخدام الكهرباء في محطات توليد الكهرباء”.

واوضح التقرير الى ان “حصة العراق في اوبك ارتفعت إلى 3.954 ملايين برميل في اليوم في يونيو/ حزيران من 3.905 ملايين برميل في اليوم في الشهر السابق ، فيما ارتفعت حصة العراق إلى 4.016 ملايين برميل في اليوم في تموز”.

وكافح العراق ، ثاني أكبر منتج في منظمة أوبك ، في بداية عام 2021 وخلال معظم عام 2020 للالتزام بحصته وسط جائحة COVID-19 وانهيار أسعار النفط والأزمة المالية التي تجتاح البلاد.

ورفعت أوبك وحلفاؤها حصص الإنتاج تدريجياً هذا العام تحسباً لارتفاع الطلب العالمي على النفط مع استمرار العالم في الخروج من الوباء.

وفشل تحالف أوبك + هذا والأسبوع الماضي في اجتماعات افتراضية للاتفاق على مسار عمل لرفع الحصص بعد يوليو.

التعليقات مغلقة.