أسطورة مانشستر يونايتد يدعم فلسطين

المستقلة/- شارك اللاعب السابق في مانشستر يونايتد، إيريك كانتونا، في حملة ترويج لقميص ووشاح “الأمل لفلسطين” (Hoping for palestine)، والذي يسعى مشروع “Hope”، من خلال بيعه، إلى جمع الأموال لتقديمها لهيئة الإغاثة الطبية في غزة، في ظل العدوان الإسرائيلي على القطاع.

ونشر كانتونا في حسابه في “إنستجرام” صورة وهو يرتدي القميص، إضافة إلى صورة الوشاح، وهو أحد المنتجات التي سيتم بيعها لدعم هيئة الإغاثة. وذكر كانتونا أنه من تصميم بيلا فرويد.

يُذكر أنها ليست المرة الأولى التي يشارك فيها كانتونا في عمل داعم لفلسطين مع “Hope”، إذ شارك سابقا في العام 2018 في أحد الأنشطة التي نظمتها الجمعية، وقام بإلقاء قصيدة لفلسطين.

انطلق “مشروع الأمل” في العام 2003، وأسّسه 3 فلسطينيين من مدينة نابلس، مع الكندي جيريمي وايلدمان، الذي تعرض للعنف أثناء تطوعه في برنامج تعليمي في الضفة الغربية في العام 2002. لذلك، عاد إلى نابلس في العام 2003.

ووفقا لبيان “Project Hope”، فإن هدفهم هو دعم الشبان الفلسطينيين وتمكينهم من خلال التعلّم.

التعليقات مغلقة.