أتلتيكو مدريد يعود بنقاط الفوز من مضيفه ايبار في الليغا

(المستقلة) .. حقق أتلتنيكو مدريد فوزاً متأخراً على مضيفه إيبار 2-صفر ليعادل رصيد برشلونة 9 نقاط، فيما توقف رصيد الخاسر عند 7 نقاط.

وانتظر أتلتيكو مدريد حتى الدقيقة 62 لافتتاح التسجيل عبر الشاب آنخل كوريا (20 عاما) بديل كوكي إثر تمريرة من فرناندو توريس الذي أضاف الهدف الثاني بعد أن ردّ له كوريا الدين بتمريرة بينية (77).

وهذه الخسارة الأولى لإيبار بعد فوزين وتعادل.

ووقع فالنسيا في فخ التعادل مجدداً ليتابع سلسلة نتائجه المخيبة هذا الموسم.

وتعادل فالنسيا للمرة الثالثة هذا الموسم من أصل أربع مباريات، وجاء التعادل أمام ضيفه ريال بيتيس صفر-صفر على ملعب “ميستايا” وسط حضور 40560 متفرجاً.

وبعد ثلاثة أيام فقط من خسارته المفاجئة أمام ضيفه زينت الروسي في المرحلة الأولى لدوري أبطال أوروبا 2-3 فشل فالنسيا في استغلال إكمال ريال بيتيس المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعب وسطه الشاب دانيال سيبالوس فرنانديس (48).

وسيطر فالنسيا على مجريات المباراة من البداية حتى النهاية لكن جميع كراته فشلت في اختراق حاجز دفاع ريال بيتيس ومن خلفه الحارس أدان.

ويلعب حالياً ريال سوسييداد مع إسبانيول.

ويلتقي الأحد إشبيلية مع سلتا فيغو، وديبورتيفو لاكورونيا مع سبورتينغ خيخون، وفياريال مع أتلتيك بلباو، ولاس بالماس مع رايو فايكانو.

اترك رد

المزيد من الاخبار