8 مزايا لانضمام”العراق” إلى منظمة التجارة العالمية

المستقلة/أمل نبيل/..تسعى وزارة التجارة العراقية لإعداد خطة للانضمام إلى منظمة التجارة العالمية، مؤكدة أن الانضمام سيسهم في زيادة الإنتاج الوطني، وتوفير فرص العمل.
وأعدت العراق خطة للانضمام إلى منظمة التجارة العالمية، تمثلت بإعادة تشكيل اللجنة الوطنية المعنية بالانضمام، وكذلك اللجان الفرعية المنبثقة عنها، لإنجاز ملفات الانضمام، وكذلك الإسراع بتشريع القوانين، وإعداد مشاريع القوانين ذات الصلة باتفاقيات المنظمة
ويعود انضمام العراق الى منظمة التجارة العالمية  بالعديد من المنافع على الاقتصاد  الذي يعاني من الركود جراء تراجع أسعار النفط وانتشار فيروس كوفيد-19.
مزايا انضمام العراق لمنظمة التجارة العالمية
1-خلق اقتصاد عراقي قوي ومتكامل وقادر على المنافسة مع اقتصاديات الدول الأعضاء في المنظمة بصورة عامة، واقتصاديات دول الجوار بصورة خاصة.
2- سيسمح الانضمام لمنظمة التجارة العالمية للعراق بالدخول في منافسة عادلة للسلع والخدمات مع الدول الأخرى الأعضاء.
3-زيادة الإنتاج الوطني، وتوفير فرص العمل للعاطلين، وبالتالي ستكون هناك زيادة ملحوظة في دخل الفرد والناتج الكلي.
4-تحويل الاقتصاد الوطني الى اقتصاد حر يعتمد على التجارة الحرة ، و هذا من شأنه ان يساعد على دفع المنتجين نحو انتاج منتجات بمواصفات عالية
5-توسيع الاسواق للبلدان الاعضاء بالمنظمة وتشجيع  التصدير بسبب انخفاض الرسوم الجمركية .
6- خفض معدلات البطالة وخلق المزيد من فرص العمل.
7- تشجيع الاستثمار المحلي والأجنبي.
8-حماية المنتجات المحلية من مخاطر الاغراق التجاري للسلع المستوردة.

التعليقات مغلقة.