واشنطن: الانتخابات العراقية فرصة حاسمة للناخبين لتحديد مستقبلهم

المستقلة/-قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، ان الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في العراق يوم 10 تشرين الأول/اكتوبر الجاري، “فرصة حاسمة للناخبين لتقرير مستقبلهم”.

ونشر بلينكن يوم الأربعاء على موقع تويتر “اليوم انضممت إلى 11 وزيرا للخارجية في الإقرار بأن الانتخابات المبكرة التي ستجرى في العراق في العاشر من أكتوبر (تشرين الأول) ستكون فرصة حاسمة للناخبين لتحديد مستقبلهم”.

واشار وزير الخارجية الأمريكي الى ان “الشركاء الدوليون حشدوا موارد كبيرة لتعزيز نزاهة هذه الانتخابات”، لافتا الى ان الانتخابات توفر فرصة للعراقيين لممارسة حقهم في التصويت.

وأكد بيان دولي يوم أمس الأربعاء صدر عن 12 دولة وهي الولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة البريطانية، وألمانيا وإيطاليا وهولندا ونيوزيلندا والنرويج والسويد والدنمار وفنلندا وكندا وأستراليا ، على دعم جهود السلطات العراقية لإجراء انتخابات آمنة ونزيهة، مشيرا إلى أن الانتخابات توفر فرصة للعراقيين لممارسة حقهم في التصويت.

ورحب رئيس حكومة اقليم كوردستان مسرور بارزاني بالبيان الدولي. وطالب البيان كافة الأطراف باحترام القوانين والعملية الانتخابية في العراق والتي تجري قبل موعدها بستة أشهر بموجب قانون انتخابي جديد.

ويحق لـ 25 مليون ناخب عراقي التصويت في هذه الانتخابات التي يتنافس فيها 3200 مرشحا، فيما يشارك 167 حزبا في الانتخابات.

التعليقات مغلقة.