منظمة الصحة: حصيلة إيبولا تتجاوز الـ10 آلاف إصابة

(المستقلة)… أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم السبت، أن حصيلة الحمى النزفية “إيبولا” تجاوزت عتبة الـ10 آلاف حالة، وتسببت بـ4922 وفاة حتى الآن.

وبحسب هذه الحصيلة التي أعدت في 23 أكتوبر الحالي، سجلت 10 آلاف و141 حالة في ثمانية بلدان، منذ بدء انتشار الوباء الذي تسبب بـ4922 وفاة.

وكانت حصيلة سابقة أعدت في 19 أكتوبر قد أشارت إلى 4877 وفاة من أصل 9936 حالة مسجلة في سبعة بلدان.

وتقسم منظمة الصحة العالمية البلدان الموبوءة إلى مجموعتين، البلدان الأكثر إصابة (غينيا، ليبيريا، سيراليون)، وتلك التي سجلت إصابة أو بضعة إصابات (مالي، نيجيريا، السنغال، إسبانيا والولايات المتحدة).

وبين البلدان الأخيرة، لم تعد نيجيريا والسنغال من البلدان التي ينتشر فيها الوباء.

وفي ليبيريا، سجلت جميع المناطق تقريبا حالة “إيبولا” واحدة على الأقل، وقد أصيب 4665 شخصا بالمرض الذي تسبب بـ2705 وفيات في هذا البلد وحده.

وفي سيراليون، تعتبر جميع المناطق موبوءة مع تسجيل 3896 حالة و1281 وفاة. وفي غينيا تشمل الحصيلة 1553 حالة و926 وفاة.

أما مالي التي بقيت في منأى حتى الآن، فسجلت أول إصابة أدت إلى وفاة طفلة في السنتين من العمر بعد عودتها من غينيا مع جدتها، وقد توفيت الطفلة أمس الجمعة.

وبين الطواقم العاملة في المجال الصحي، أصيب 450 شخصا بالفيروس منذ بدء انتشار الوباء، منهم 228 في ليبيريا، و127 في سيراليون، وفي 23 أكتوبر توفي 244 منهم بسبب المرض. (النهاية)

اترك رد

المزيد من الاخبار