مطالب سورية برحيل معلول عن المنتخب

المستقلة/- انتقد فراس معلا رئيس الاتحاد الرياضي السوري مدرب المنتخب نبيل معلول وطالبه بالاستقالة عقب الخسارة أمام الصين 1-3 في الجولة الأخيرة من الدور الثاني للتصفيات الآسيوية المزدوجة.

وبالرغم من صدارة سوريا للمجموعة الأولى وتأهلها إلى نهائيات كأس آسيا وإلى الدور الثالث الحاسم للتأهل إلى مونديال قطر 2022، إلا أن معلا انتقد مستوى المنتخب في تصريح لوكالة فرانس برس: “أطالب نبيل معلول بالاستقالة فهو لم يقدم أي إضافة للمنتخب”.

وكان معلا رئيس أعلى سلطة رياضية في سوريا قال في تصريحات صحفية إن استمرار معلول مسؤولية اتحاد كرة القدم، وهناك تجاهل لبعض اللاعبين وأن المدرب االتونسي لا يستحق المبالغ المالية.

وكان اتحاد الكرة السوري تعاقد مع التونسي معلول لموسمين في مارس 2020 مقابل مليون يورو، على أن يتم دفع 280 ألف يورو عند توقيع العقد والباقي على دفعات تصل إلى ثلاثين ألف يورو شهريا، مع إضافات اخرى، منها علاوة قدرها 83 ألف يورو عند تأهل المنتخب للمرحلة التالية من التصفيات المزدوجة، و10% من مكافأة التأهل التي يحصل عليها الاتحاد السوري من الاتحاد الدولي “فيفا” بحال تأهله إلى المونديال.

بيد أن اتحاد الكرة السوري عجز عن دفع رواتب معلول المتراكمة، بسبب الحجز على أمواله المجمدة في الاتحادين الدولي والآسيوي تنفيذا لعقوبات قيصر.

وكان معلول تولى تدريب منتخب سوريا خلفا للمدرب المحلي فجر إبراهيم الذي حقق خمسة انتصارات متتالية في التصفيات المزدوجة، وترك لمعلول استكمال التصفيات في المباريات المتبقية أمام المالديف وغوام والصين.

من جهة ثانية، أثارت تغريدة موحدة أطلقها عدد من لاعبي المنتخب، على غرار محمود المواس وأسامة أومري وعمرو الميداني ومارديك مردكيان وإبراهيم عالمة، على صفحاتهم الشخصية في مواقع التواصل الاجتماعي جدلا عقب الخسارة أمام الصين وجاء فيها: “رح نبقى ضحية صراعات مبروك التأهل”، دون الإشارة إلى ماهية هذه الصراعات.

 

التعليقات مغلقة.