مستشار الامن القومي : سياسة ترامب العدائية كانت سببا لزيادة التوتر في العراق

المستقلة /- أكد مستشار الامن القومي قاسم الاعرجي، اليوم الثلاثاء، ان سياسة ترامب العدائية كانت سببا لزيادة التوتر وعدم أستقرار المنطقة،و تمخضت سياسته بهجمات متتالية ضد السفارة الامريكية في بغداد.

و نقل ميدل إيست آي قول قاسم الاعرجي، ان “تعهدات بايدن بالعودة إلى الاتفاق النووي الإيراني، ومساعيه لتعزيز الحوار حول العقوبات والتهديدات العسكرية خطوة إيجابية مقارنة بسلفه ترامب”.

وأضاف الأعرجي، إن “السياسة الأمريكية في العراق والمنطقة هي التي ساعدت على دفع هذه الجماعات المسلحة نحو التصعيد الأخير”.

وتابع، ان “يتوجب أن يكون هناك نهج آخر ويتعين أن يكون حواراً بدلاً من هذه العقوبات”.

وفي ترقب من الجانب الايراني، قال وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف، إن “طهران ستعود بالكامل إلى التزاماتها النووية إذا رفع بايدن العقوبات المفروضة على مدار العامين الماضيين”.

التعليقات مغلقة.

المزيد من الاخبار